إرتفاع إنتاج تويوتا موتور 44.3٪ خلال شهر أغسطس المنتهي

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

اعلنت شركة تويوتا موتور اليوم الخميس إن إنتاجها العالمي من السيارات قد نما بوتيرة قياسية خلال شهر أغسطس مع تعافي القطاع من وباء كوفيد -19 وزيادة الطاقة الإنتاجية بشكل أساسي.

فقد حققت شركة تويوتا ارتفاعاً في انتاجها بنسبة 44.3٪ في أغسطس على أساس سنوي ، وهي أول زيادة منذ مارس، حيث أنتجت أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم عدد 766683 سيارة في جميع أنحاء العالم الشهر الماضي ، وهو أعلى من هدفها بحوالي 700000 وما فوق إنتاج العام الماضي البالغ 531448.

زاد إنتاج تويوتا في الخارج بشكل كبير ، حيث ارتفع انتاجها المحلي في اليابان بنسبه 5.6٪ على أساس سنوي وقفز الإنتاج الخارجي بنسبة 65.1٪ مقارنة بالعام الماضي ، وهو أيضًا ارتفاع قياسي لشهر أغسطس.

من جهته قال متحدث باسم تويوتا إن تويوتا كانت قادرة على تأمين المزيد من مكونات أشباه الموصلات أكثر مما كان متوقعًا في المقام الأول في آسيا ، وهي منطقة يوجد فيها طلب قوي أيضًا من المستهلكين ، حيث انخفض النقص في الرقائق الإلكترونية التي كانت سبب أزمة صناعة السيارات في العالم كله.

ومع ذلك ، قالت تويوتا إن التوقعات لا تزال غير مؤكدة بسبب استمرار نقص الرقائق العالمية وتفشي فيروس COVID-19.

كما قد صرحت الشركة من خلال بياناً لها الأسبوع الماضي ، إنها تخطط لإنتاج حوالي 800 ألف سيارة في جميع أنحاء العالم في أكتوبر ، أي أقل من متوسط ​​خطة الإنتاج الشهرية بحوالي 100 ألف سيارة ، بسبب نقص أشباه الموصلات.

كما قد صرح كويشي سوجيموتو ، كبير المحللين في شركة Mitsubishi UFJ Morgan Stanley Securities Co: الصناعة ككل تشهد تقلبات صعودًا وهبوطًا، و في ارتفاع مطرد أيضًا، لا يزال الوضع غير قابل للتنبؤ.

وبحسب حسابات رويترز و بناء على بيانات الشركة ، فإن الإنتاج في الأشهر الخمسة الأولى من السنة المالية الحالية التي بدأت في أبريل هو الآن أقل بنسبة 6.7٪ من الخطط الأولية للشركة ، مقابل 10.3٪ الشهر الماضي.

وسجلت المبيعات الخارجية أيضًا رقماً قياسياً لشهر أغسطس ، مدفوعة بالانتعاش من انخفاض المبيعات العام الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا في الصين وبقية آسيا.

و ارتفعت المبيعات الخارجية بنسبة 8.9٪ في أغسطس على أساس سنوي لتصل إلى 694272 سيارة ، بينما انخفضت في اليابان بنسبة 25.8٪ لتصل إلى 82.775 سيارة بسبب نقص إمدادات قطع الغيار وتفشي فيروس كورونا المستجد (COVID-19) الذي عطل الإنتاج.

و من المقرر أن يحضر رئيس تويوتا أكيو تويودا مؤتمر الوكلاء الوطنيين في الولايات المتحدة يوم الخميس في لاس فيجاس ، في أول ظهور شخصي له أمام التجار الأمريكيين منذ الوباء.

و ارتفعت أرقام إنتاج تويوتا في الولايات المتحدة بنسبة 11.9٪ في أغسطس على أساس سنوي ، وهي أول زيادة منذ مارس ، وذلك بفضل الزيادات في الطاقة الإنتاجية وحقيقة أن النقص في أشباه الموصلات والمكونات الأخرى أجبر المصانع الأمريكية على التعليق العام الماضي.

من ناحية أخرى ، انخفضت مبيعاتها في الولايات المتحدة بنسبة 9.8٪ الشهر الماضي.

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق