القبض مرة أخرى على كارلوس غصن

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

القبض مرة أخرى على كارلوس غصن

قامت نيابة طوكيو بإلقاء القبض على كارلوس غصن ، رئيس مجلس إدارة شركة نيسان السابق، للمرة الرابعة ووجهت إلية تهمة الخيانة الجسيمة للأمانة.

ويُعد من النادر أن يقوم الادعاء العام في اليابان بإلقاء القبض مرة أخرى على شخص قد تم الإفراج عنه بكفالة. وقد ورد أن كارلوس غصن ينفي جميع التهم الموجهة إليه. ويقول ممثلو الادعاء إن كارلوس غصن قام بتحويل جزء من أموال نيسان إلى وكالة بيع في عُمان يديرها أحد معارفه. وقد تم تحويل الأموال من عام 2015 حتى العام الماضي. ويُشتبه في أنه ألحق خسائر بنيسان بنحو خمسة ملايين دولار نتيجة هذه المعاملات المالية.

وتقول مصادر مطلعة إن بعض الدفعات إلى وكالة البيع العمانية تم تحويلها إلى شركة وهمية في لبنان من خلال حساب المدير التنفيذي لوكالة البيع وهو هندي الجنسية. ويُعتقد أن الأموال استخدمت لشراء يخت لغصن وربما تم تحويلها أيضا إلى شركة متصلة بالاستثمار مقرها في الولايات المتحدة يديرها ابن غصن.

وكان غصن قد أفرج عنه في السادس من مارس بعد فترة احتجاز دامت مائة وثمانية أيام. ويُتهم غصن بانتهاك قانون تعاملات الأوراق المالية لتصريحه بدخول أقل مما كان يتقاضاه كمدير تنفيذي في تقارير نيسان المالية.

ويُتهم أيضا بالخيانة الجسيمة للأمانة لإساءة استخدامه نحو عشرة ملايين دولار من أموال نيسان تم تحويلها لأحد معارفه السعوديين. وقد وصف فريق الدفاع عن غصن الدفعات إلى وكالة البيع العمانية بأنها مكافآت سليمة دُفعت بطلب من أحد المرؤوسين في نيسان. ويقول فريق الدفاع إن شراء اليخت لا علاقة له على الإطلاق بشركة نيسان.

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق