تعرف على ميزات نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي المبتكر من 10 سرعات في سيارة كاديلاك إسكاليد

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

تعرف على ميزات نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي المبتكر من 10 سرعات في سيارة كاديلاك إسكاليد

    • يتميّز نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي بتصميم جديد كلّياً وهو الأول من نوعه والذي يتم طرحه في سيارة رياضية فاخرة متعدّدة الاستخدامات

 

ارتكز مهندسو نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد من 10 سرعات في سيارة ’كاديلاك إسكاليد‘ طراز العام 2018 على الخبرات الكبيرة المكتسَبة سابقاً عبر ابتكار نظام نقل الحركة الشهير Hydra-Matic ذي السرعات المتعدّدة، وذلك لأجل الارتقاء أكثر بقدرات الأداء والدقّة والكفاءة والوصول بها إلى مستويات أعلى. ويتميّز نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي من 10 سرعات بتصميم جديد كلّياً – وهو يشكّل التطبيق الأول على الإطلاق لهذا النوع من الأنظمة الخاصة بنقل الحركة في سيارة رياضية متعدّدة الاستخدامات (SUV) – مع نطاق توزيع إجمالي لنسب السرعات يتميّز بكونه أعرض وذلك عند حدود 7.39، مما يمكّن محرّك ’إسكاليد‘ القوي والفعّال نوع V8 سعة 6.2 ليتر من توفير إحساس فوري أكثر بالأداء.

 

ولطالما عرّفت ’إسكاليد‘ معنى القيادة الفاخرة من خلال تصميمها العصري وقدراتها القوية وتجهيزاتها الفخمة التي ترتقي بمستويات الفخامة عبر مقعد السائق. وتتعزّز تجربة ’كاديلاك‘ الراقية أكثر عبر الأداء الفريد لنظام نقل حركة بقابض توأمي هو من بين الأفضل في العالم، والذي يوفر عمليات تبديل سريعة وناعمة بين النسب المختلفة ويعزّز طبيعة القيادة على الطريق.

 

تعليقاً على هذا، قال كريستيان سومر، المدير الإداري لدى ’كاديلاك الشرق الأوسط‘: “ينظر العملاء عادة إلى ’إسكاليد‘ الريادية ضمن عائلة طرازات ’كاديلاك‘ بكونها ترسي المعايير ضمن فئة المركبات الرياضية الفاخرة متعدّدة الاستخدامات ذات الحجم الكبير، وبالأخص عند الأخذ بعين الاعتبار السمعة الممتازة التي تحظى بها هذه السيارة من ناحيتي العملانية والأناقة الراقية. وتعيد ’إسكاليد‘ طراز 2018 تعريف معنى الفخامة عبر نظام توليد حركة بارز ومقصورة متطوّرة وتقنيات حديثة جداً تظهر بشكل استثنائي في نظام نقل الحركة الجديد من 10 سرعات والذي يتفوّق على أي من المنافسين المباشرين.”

تم تطوير نظام نقل الحركة الجديد ذي العشر سرعات من قِبَل ’جنرال موتورز‘ وجرى اعتماده في السيارة الرياضية الراقية متعدّدة الاستخدامات كبيرة الحجم من ’كاديلاك‘، وهو يتمتّع بأربع مجموعات بسيطة من التعشيقات مع ستة قوابض: مقبضا كبح وأربعة مقابض دوّارة. وهذا يعني وجود قابض واحد إضافي فقط مقارنة مع نظام نقل الحركة السابق من ثماني سرعات وذلك بالرغم من توافر تعشيقتين إضافيتين للحركة الأمامية، مما يسهم في تمكين اعتماد التصميم المدمَج أكثر، وفي الوقت ذاته تحسين القدرة على تقليل الخسارة في الدوران وذلك لأجل تعزيز كفاءة الوقود.

 

نستعرض هنا أبرز عشر حقائق تسهم بجعل نظام نقل الحركة ذي العشر سرعات في ’كاديلاك إسكاليد‘ طراز 2018 متميّزاً ومتفرّداً عن غيره.

  1. كفاءة محسَّنة

عبر تحديث النطاق الإجمالي للنِسَب، يؤدّي نظام نقل الحركة الجديد من 10 سرعات إلى توافر نسبة رقمية منخفضة للتعشيقة العليا – وهي ميّزة تسهم بتخفيض سرعة السيارة على الطرقات السريعة.

 

  1. تبديلات أسرع لأداء أفضل

من خلال الاقتران مع محرّك V8 سعة 6.2 ليتر بقوّة 420 حصاناً مصادَق عليها من ’جمعية مهندسي السيارات‘ (SAE)، تسهم تبديلات نظام 10L80 السريعة بين التعشيقات بمساعدة محرّك ’إسكاليد‘ على تمكين الإحساس الفوري بالأداء بشكل أفضل، إذ تتوفر التعشيقة الأنسب عندما يحتاج السائق لفائض الطاقة في المحرّك.

 

  1. إحساس دقيق وناعم بنقل السرعات

توفّر الخطوات الأقصر بين التعشيقات وميّزة التحكّم المتملّك تجربة تبديل سريعة وسلسة بين السرعات المختلفة لصالح سائق ’إسكاليد‘. وبالتالي، فإن هذا يجعل نظام نقل الحركة الجديد أكثر فعالية ضمن نطاق كل تعشيقة مقارنة مع أنظمة نقل الحركة ذي الست والثماني سرعات التي يحلّ مكانها.

 

  1. كفاءة استهلاك الوقود

إن النطاق الإجمالي الأعرض يمكّن تحقيق نسبة رقمية منخفضة أكثر للتعشيقة العليا، الأمر الذي يسهم بالتالي في تعزيز كفاءة استهلاك الوقود أكثر بالمقارنة مع أنظمة نقل الحركة من ثماني سرعات. ويتميّز نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي من 10 سرعات بمعدّلات احتكاك أقل تسهم بدورها أيضاً في تعزيز كفاءة استهلاك الوقود.

 

  1. الحجم ذاته، قوّة مضاعَفة

بفضل القوّة الهائلة المجمَّعة في نظام نقل الحركة من 10 سرعات، قد يكون مفاجئاً معرفة أنه لا توجد زيادة كبيرة في الحجم. فنظام نقل الحركة من 10 سرعات يبلغ تقريباً نفس حجم نظامي نقل الحركة من ست سرعات وثماني سرعات، مما يؤدّي إلى تقليل التغييرات التي تتطلّبها الواجهات التفاعلية للسيارة إلى أدنى حد.

 

  1. مضخّات هيدروليكية: معاد تحسينها

بما أن القوابض في نظام نقل الحركة يجري تفعليها والتحكّم بها هيدروليكياً، فإن نظام نقل الحركة الجديد من 10 سرعات يعتمد على مضخّتين خاصّتين لتوفير القوّة الهيدروليكية الضرورية. وعبر التحكّم والتحفيز الهيدروليكي، تشكّل القوابض جزءً من نظام نقل حركة أوتوماتيكي يعتمد على مضخّتين تعملان لإنتاج القوّة الهيدروليكية المطلوبة بشكل فعّال.

 

  1. تقليل الخسارة في الدوران

يتميّز النظام عبر مجموعة من خصائص التصميم التي تقلّل الاحتكاك، وذلك يشمل سائل نقل حركة جديد كلّياً مع لزوجة منخفضة جداً، ومجاري حرارية داخلية، وأدنى عدد من القوابض غير المفعَّلة، ومزايا ميكانيكية أخرى لتقليل الخسارة في الدوران، مما يسهم في تعزيز تأثير نظام نقل الحركة ذي العشر سرعات على الفعالية المحسَّنة للسيارة.

 

  1. مرونة نقل الحركة

إن نظام نقل الحركة الجديد من 10 سرعات يمكّن السائل من الوصول إلى نسبة لزوجة قدرها 4.5 سنتيستوك (وحدة قياس اللزوجة)، وبالتالي تقليل الاحتكاك بشكل كبير وتخفيف العبء عن المضخّات الهيدروليكية.

 

  1. نطاق أعرض لنِسَب السرعات

تتمتّع ’كاديلاك إسكاليد‘ طراز 2018 بتوزيع عريض للنِسَب بين التعشيقة الأولى والعاشرة. ومن شأن زيادة نطاق التعشيقات إلى 7.3 أن يتيح عملية تشغيل أنعم، وهو يمكّن السيارة من البقاء ضمن نطاق التعشيقة المختارة لفترة أطول أثناء القيادة على الطرقات السريعة.

 

  1. نظام تحكّم من ’جنرال موتورز‘

إن تحقيق المستويات العالمية من سرعة وقت التبديل والاستجابة هو ناتج عن الاستفادة من نظام نقل الحركة الأساسي وذلك بالتوافق مع الحلول الحسابية والبرمجيات والمعايير المطوَّرة حصرياً من قِبَل ’جنرال موتورز‘. وتقوم وحدة تحكّم إلكترونية مثبَّتة خارجياً بتنفيذ ملايين تعليمات التحكّم في كل ثانية.

 

في ظل وجود محرّك قوي وفعّال مع أداء معزَّز عبر نظام نقل الحركة القياسي الجديد من 10 سرعات، يتم تفعيل أداء ’إسكاليد‘ طراز 2018 عبر شاسيه ونظام تعليق متطوّرين تمت هندستهما لتوفير إحساس رائع بالثبات وتجربة ركوب ناعمة ومريحة. أما نظام التحكّم المغناطيسي بالركوب من ’كاديلاك‘، والذي يُعتبَر نظام التعليق الأسرع استجابة في العالم، فهو ميّزة قياسية أيضاً في ’إسكاليد‘ 2018، مما يسهم في توفير أداء قيادة متميّز مع تحكّم دقيق.

أخبار ذات صله

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق