عز العرب يكشف عن فولفو جاليري

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

عز العرب يكشف عن فولفو جاليري

فولفو جاليري

أعلنت مجموعة عز العرب الوكيل الحصري للعلامة التجارية “فولفو” السويدية في مصر، في مؤتمر صحفي كبير عقد مؤخرًا، عن إفتتاح أول صالة عرض للعلامة التجارية السويدية الفاخرة  فولفو في مصر وشمال إفريقيا وفق المفهوم التسويقي الجديد والمبتكر “فولفو جاليري”، والذي يجمع بين صالة العرض والكافية فهو وجهة مصممة لتغمر الزوار بالذوق السويدي الفريد وترفع الوعي بالعلامة التجارية ڨولڨو بشكل عام، حيث يجمع بين أحدث المفاهيم والخدمات لتوفير تجارب فريدة لا تنسى لزواره.

نحن سعداء بأختيارنا كتاسع فرع حول العالم يطبق مفهوم فولفو الجديد – “فولفو جاليري”- حيث تعد ستوكهولم ؛ ميلانو؛ طوكيو ؛ مانهاتن؛ ارسو؛ سيؤول؛ تايبية والكويت  هي الفروع الثمانية الآخرى.
وقد اختارت مجموعة عز العرب “سفن فورتينز – Seven Fortunes” كشريك خدمة سيكون مسؤولاً عن إدارة وتشغيل الكافية، وهو واحد من أرقى وأشهر الشركات في مصر حاليًا. ويأتي هذا الاختيار الذي تم إنتقائه بعناية لشريك محلي موثوق به، نتيجة لثقتنا  بأن كل ما يقدمه من خدمات هو بنفس الجودة العالية التي يتوقعها الناس من جميع منتجات العلامة التجارية فولفو.

يعد “فولفو جاليري” نموذج فريد يجمع بين صالة عرض والكاقية بصورة غير تقليدية.  فهو يمثل ملتقى لعشاق وهواة العلامة التجارية السويدية العريقة، حيث يمكنهم من التعرف على أحدث نماذج السيارات التي تقدمها ڨولڨو لعشاقها، ويوفر للعملاء تجربة شراء فريدة لسياراتهم مع الإستمتاع بالأجواء الفريدة والقهوة الغنية والأغذية الرائعة.

هذا وسيكون بين فريق العمل بالصالة الجديدة التي تطبق مفهوم “فولفو جاليري” موظف تسويق مزدوج الجنسية – مصري / سويدي – لتعبر خبراته عن ثراء التجربة السويدية بروح مصرية.ويتلخص المفهوم الرئيسي لصالة عرض ڨولڨو في الجمع بين رحابة الضيافة والراحة والإبداع والتصاميم الإسكندنافية المعاصرة.  وبالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكون كل منتج يتم تقديمه أو بيعه في المعرض مستدامًا وعضويًا حيثما أمكن ذلك ، بالإضافة إلى إنتاجه وتقديمه بجودة عالية تتماشى مع قيم العلامة التجارية لڨولڨو والجودة التي يتوقعها عشاقها.

ومن جانب آخر، سيستضيف “فولفو جاليري” مجموعة متنوعة من الفاعليات التي سيتم اختيارها لتقديم الثقافة السويدية وفلسفة العلامة التجارية “فولفو” والإسهام في نشرها على نطاق أوسع. وسيكون الهدف الرئيسي من هذه الفعاليات هو تنمية المجتمع المحلي، وهو ما سيتحقق من خلال سلسلة من الفعاليات الشهرية.ومن جانبه قال المهندس هشام عز العرب، رئيس مجلس إدارة مجموعة عز العرب للسيارات: “أظهرت مجموعة عز العرب للسيارات حضوراً ريادياً قوياً في سوق السيارات في مصر منذ أن بدأنا في السوق المصري منذ عدة سنوات، ورفعت بإستمرار معايير تجربة ملكية السيارات من خلال صالات عرضنا الحديثة والعصرية والعلامات التجارية الفاخرة التي أفتخر أن تكون “فولفو ” جزءاً منها.”
وأضاف عز العرب “إننا فخورون بتعاوننا الوثيق مع شركة ڤولڤو التي تعتبر من رواد صناعة السيارات في العالم.  فمنذ شراكتنا مع ڤولڤو، اتخذت مجموعة عز العرب للسيارات على عاتقها مسؤولية طرح الموديلات المتميزة من ڤولڤو التي تلبى احتياجات العملاء وتتماشى مع متطلبات السوق المصري وذلك مع رفع مستوى الخدمات المقدمة لعملاء العلامة التجارية الأشهر في عالم السيارات في مصر، الذين يقدرون التكنولوجيا وفخامة السيارات”.

فولفو جالري

وعلى ذات الصعيد قال المهندس محمد أبو النور مدير عام ڨولڨو بمجموعة عز العرب للسيارات: “إن هدفنا من خلال ڨولڨو جاليري هو الإقتراب من عملائنا وتوفير تجربة فريدة ومتميزة لهم لإظهار قيم ڨولڨو الحقيقية فيما يتعلق بالعملاء والعوامل البيئية.  لذلك، فإن كل عنصر في معرض ڨولڨو مصمم لتصوير تلك القيم، بدءاً بقائمة الطعام والمشروبات التي تتضمن مجموعة متنوعة من الخيارات الصحية والمنتجات الصديقة للبيئة، إلى المعرض المعاصر المذهل الذي يعرض سيارات ڨولڨو المتميزة.  

وقد أُخذت كل هذه العوامل في الإعتبار في الديكورات وتنسيق المقاعد، سواء داخل المباني أو خارجها، حتى نتمكن من اتباع جميع الإحتياطات اللازمة لتحقيق التباعد الإجتماعي في ظل الظروف الحالية، كما نوفر لزوارنا وموظفينا أقنعة الوجه والمطهرات، لأن سلامتهم هي دائما أولويتنا القصوى.”ولأن “فولفو جاليري” يتميز بتصميمات وفكر على نفس مستوى الجودة المعهود من علامة ڨولڨو التجارية وسياراتها، فلقد استهدفت التصميمات الخاصة بالمفهوم المميز لـ”فولفو جاليري” جذب جمهور الشباب من جيل الألفية، الشغوف بتحقيق أهدافه والتعرف على النماذج المتنوعة التي تعرضها العلامة التجارية السويدية العريقة.

وجدير بالذكر أن صالة العرض الجديدة كليًا لفولفو تقع في مكان بارز بقلب حي الشيخ زايد، على مساحة 300 متر مربع، مع إمكانية الوصول إليها بيسر عن طريق محور 26 يوليو.

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق