فولفو تستغنى عن المفاتيح التقليدية وتتجه للمفاتيح الرقمية

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

فولفو تستغنى عن المفاتيح التقليدية وتتجه للمفاتيح الرقمية

فولفو

تشهد صناعة السيارات حاليا ما يمكن تسميته بإعادة ابتكار واختراع لكل شيء من البداية، وذلك مع اقتراب التكنولوجيا إلى حد مذهل من حياة الناس في كل الأدوات المستخدمة يوميا.

ويشهد هذا القطاع على وجه الخصوص تقدما ملحوظا وسريعا في قطاعات الأمان والسلامة والاتصالات وتقليل الانبعاثات للحفاظ على البيئة، وخصوصا مع الاتجاه العالمي نحو السيارات الكهربائية والهجينة وذاتية القيادة.

أعلنت شركة فولفو أنها ستبدأ في عام 2017 بيع سياراتها الجديدة بمفاتيح رقمية فقط من دون الحاجة إلى المفاتيح المعدنية التقليدية، التي ظلت على مدى عقود طويلة، الوسيلة الأنسب للتعامل مع السيارات.

وتأتي هذه الخدمة كجزء من تطبيق فولفو المخطط له، للتحميل على الهواتف الذكية، والذي من شأنه أن يؤدي كل وظائف مفتاح السيارة المعتادة، بالإضافة إلى مهام أخرى متعددة يعجز المفتاح التقليدي عن القيام بها.

مفتاح السيارة الرقمي الجديد سيعمل بتقنية بلوتوث على الهاتف الذكي الخاص بالمستخدم، ويمكن استخدامه لقفل وفتح وبدء تشغيل وقيادة السيارة.

لا تزال هناك الكثير من علامات الاستفهام حول أمن هذه التكنولوجيا وسلامتها من الاختراق، لكن شركة فولفو تقول إن المستخدمين سيكونوا قادرين على الاختيار بين المفاتيح العادية والرقمية، إذا كانوا يفضلون النوع المعتاد.

وستتضمن المفاتيح الجديدة ميزة “مشاركة” تسمح للمستخدمين بإرسال نسخة من المفتاح الرقمي الخاص بالسيارة للهواتف الأخرى، مما يوفر فرصة مثالية للوصول لفتح وقيادة السيارة في حالات خاصة.

أخبار ذات صله

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق