كاديلاك تعرض أول سيارة كهربائية بالكامل تحمل شعار العلامة

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

كاديلاك تعرض أول سيارة كهربائية بالكامل تحمل شعار العلامة

 

  • ستكون أول سيارة كهربائية من الجيل المقبل لدى جنرال موتورز

أعلنت كاديلاك مطلع الأسبوع الجارى عن تعزيز إستراتيجيتها الجريئة التي باشرت باعتمادها مؤخراً في طرح منتجات جديدة، وذلك من خلال الكشف عن أول سيارة كهربائية (EV) من العلامة الفاخرة. وسيكون هذا أول طراز يتم إنتاجه عبر منصّة السيارات الكهربائية المستقبلية لدى جنرال موتورز التي كانت قد أعلنت يوم الجمعة الماضي أن كاديلاك ستكون في طليعة تحرّك الشركة نحو مستقبل كهربائي بالكامل.

 

حول هذا، قال ستيف كارلايل، رئيس شركة كاديلاك: “سوف تكون سيارة كاديلاك الكهربائية في قلب سوق سيارات الكروس أوفر وتلبّي احتياجات العملاء حول العالم. كما ستمثّل قمّة الفخامة والابتكار بينما تحتل موقع المقدّمة ضمن قطاع التنقّل.”

ومن المقرَّر الكشف عن اسم السيارة الكهربائية وتفاصيل إضافية عنها في وقت لاحق مع اقتراب موعد إطلاقها. ويأتي إعلان اليوم كجزء من إستراتيجية كاديلاك الجريئة التي كُشِف عنها هذا الأسبوع والمتعلّقة بتسريع طرح المنتجات الجديدة – فإضافة إلى سيارة XT6 الكروس أوفر الجديدة كلّياً، أشارت الشركة إلى طراز إسكاليد مستقبلي وسيارة سيدان عالية الأداء قادمة في وقت قريب. وبشكل عام، ستقوم كاديلاك بطرح طرازات جديدة بمعدّل واحد تقريباً كل ستة أشهر حتى العام 2021.

 

تتميّز منصّة السيارات الكهربائية (EV) لدى جنرال موتورز والتي ستكون كاديلاك أول من يستخدمها، بكونها مرنة جداً مما يسمح للشركة الاستجابة بسرعة للخيارات التي يفضّلها العملاء مع وقت مسبق قصير نسبياً لاحتياجات التصميم والتطوير. وبالتالي سوف تستفيد مجموعة منتجات كاديلاك من تشكيلة متنوّعة من تصاميم الهياكل التي يمكن توفيرها عبر هذه الهندسة الحديثة.

 

وأكثر المكوّنات تطوّراً ضمن هذه المنصّة هي أنظمة القيادة وخلايا البطاريات، وكلاهما يتم تصميمهما لتعزيز الاستخدام للحد الأقصى ضمن نطاق مجموعة سيارات جنرال موتورز في دول مختلفة. ويمكن تصميم السيارات الكهربائية عبر تزويدها بأنظمة دفع عبر العجلات الأمامية، الخلفية أو العجلات الأربع، وسيجري تعديل طاقة أنظمة بطارياتها وفقاً للسيارة واحتياجات العملاء.

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق