مبيعات قياسية لسيارات لامبورجيني في 2018

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

مبيعات قياسية لسيارات لامبورجيني في 2018

أعلنت شركة Automobili Lamborghini S.p.A. عن أرقام مبيعاتها للعام المالي 2018 وكانت النتائج مثيرة للإعجاب بشكل كبير. وبالمقارنة مع عام 2017 ، فقد نمت المبيعات بنسبة 51 في المائة من مبيعات سياراتها حول العالم إلى ما يصل إلى 5،750 سيارة.

وبالنظر إلى أن مجموعة Lamborghini بأكملها تتألف من ثلاثة طررازات فقط، واحدة منها تم تقديمها في عام 2011، فهذا يعد أداءً جيدًا. هذه هي السنة الثامنة على التوالي من نمو المبيعات العالمية للشركة، ولا تزال الولايات المتحدة أكبر سوق منفرد في لامبورجيني، حيث استحوذ على 1،595 سيارة في عام 2018.

 

يقول ستيفانو دومينيكالي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Automobili Lamborghini: “في عام 2018 ، دخلت لامبورجيني في أبعاد جديدة. لم نحقق زيادة مبيعات جديدة فحسب، بل وصلت إلى مستويات جديدة إلى حد كبير في تجاوز العلامة السحرية التي تم فيها بيع أكثر من 5000 سيارة لامبورجيني حتى الآن. وهو ما يثبت استدامة منتجنا واستراتيجيتنا التجارية. ”

يرجع الفضل في نجاح مبيعات 2018 إلى السيارة الرياضية متعددة الأستخدامات SUV Urus ، حيث تم بيع 1،761 سيارة في عام 2018 على الرغم من أنها لم تصل إلى الأسواق إلا في منتصف العام.

كما أظهر الطراز لامبورجيني افينتادور V12 Aventador زيادة في المبيعات بنسبة 3٪، مما ساعد على إدخال محرك SVJ الذي تم تطويره لتوليد 760 حصانًا، والذي يُعد حاليًا حامل لقب الرقم القياسي لسيارة على حلبة النوربرج رينج Nurburgring. وقد أنهى الطراز الجديد لامبورجيني هوريكان V10 Huracan العام بـ 2780 عملية بيع، بزيادة قدرها 5٪ عن عام 2017 ومن المحتمل أن يزداد مرة أخرى بعد تقديم الطراز Huracan Evo.

 

ومن المتوقع أن يكون عام 2019 عامًا جيدًا هو الآخر للامبورجيني. حيث هناك فتره أطول تسمح بمزيد من المبيعات للسيارة الرياضية متعددة الأستخدامات SUV Urus لإضافتها إلى جانب الطلب الاجمالي المستمر على سيارات لامبورجيني الرياضية التقليدية.

أخبار ذات صله

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق