نيسان تهتم بقطاع السيارات الكهربائية النظيفة وأطلقت أول سيارة كهربائية 100%

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

نيسان تهتم بقطاع السيارات الكهربائية النظيفة وأطلقت أول سيارة كهربائية 100%

كوهي مايدا رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة نيسان موتور إيجيبت

كتب نادر الطرابيشي

أكد السيد كوهي مايدا، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة نيسان موتور إيجيبت، على أهمية قطاع السيارات الكهربائية النظيفة مؤكداً على أهمية المضي قدمًا بتقديم أحدث التقنيات والمواكبة مع السرعة في الابتكارات والتطورات العالمية في قطاع السيارات الكهربائية.

وتحدث مايدا عن التزام نيسان بشعارها “Innovation that excites” الذي يعكس تقدم نيسان الرائد في مجال السيارات الكهربائية عالمياً، “أصبح جلياً أن عصر السيارات الكهربائية قادم، فلدينا 7 مليار شخص حول العالم، ومن المتوقع أن يكون هناك 10 مليارات بحلول 2050 “.

 

وأستطرد حول أهمية التكنولوجيا التي تعتمد على البدائل، مشيراً إلى أن إطلاق السيارات الكهربائية لا يحتاج إلى بنية تحتية متطورة فحسب، بل لنظام يشمل كل مكونات التكنولوجيا الحديثة من محطات شحن خارجية وشحن منزلي، تجهيز مراكز الصيانة وإعادة استخدام البطاريات التي يتم استبدالها. “تتراوح أسعار السيارات التقليدية في مصر بين 200 ألف و500 ألف جنيه مصري، بينما ترتفع تكلفة السيارات الكهربائية لأكثر من ذلك”،و أكد علي أهمية الدعم من كافة القطاعات مثل البلدان الأخرى، “نحتاج إلى دعم الحكومة ودعم السوق لإطلاق سيارات كهربائية في نطاق سعري يناسب المستهلك في مصر”. “نيسان لديها الخبرة والتقنية لإصدار سيارات كهربائية في السوق المصرية لأن الشركة بدأت في ذلك من الصفر في العالم كله.”

نيسان BladeGlider

وأشار السيد كوهي مايدا إلى أن شركة نيسان قد باعت الكثير من السيارات الكهربائية في أسواق أوروبا واليابان والصين وتتوسع حالياً في أمريكيا اللاتينية، وأكد أن مصر تعتبر من الأسواق الواعدة جداً بالنسبة لشركة نيسان.  ولعل استقدام سيارة نيسان BladeGlider الكهربائية في النسخة الأخيرة من معرض أوتوماك فورميولا الذي أُقيم سبتمبر الماضي يُعد تأكيداً على التزام نيسان بمستقبل نظيف خالٍ من الانبعاثات.

وأشار إلى أن شركة نيسان كانت أول الشركات التي أطلقا سيارة كهربائية 100٪ كاملة الإنتاج في السوق العالمية، وهي السيارة نيسان ليفLEAF . وقال “عندما أطلقنا الجيل الأول من نيسان ليف، كانت تعمل ببطارية بقوة 24 كيلو وات ويمكن قيادتها لمسافة تصل إلى 180 كم، وتصل قدرة الجيل الحالي من سيارة نيسان ليف 40 كيلو وات ويمكن قيادتها لمسافة تصل إلى 400 كيلومتر”.

 

وفي النهاية أكد كوهي مايدا على أهمية قطاع السيارات الكهربائية في مصر، وأهمية تطوير هذا السوق محليًا حيث قال “إن ارتفاع تكلفة التكنولوجيا وحداثتها تجعل تكلفة إنتاج تلك السيارات عالية، لذلك يجب أن تدخل في سياق الإنتاج بكم كبير عالمياً من أجل خفض السعر، لذا فسيكون هناك جزء كبير من نجاح السيارات الكهربائية معتمداً على وعى المستهلك بقدرة تلك السيارات على تغيير شكل السوق والصناعة، كما يجب أن يكون لديهم وعي بما ستوفره لهم السيارات الكهربائية من استهلاك في الطاقة واستبدالها الكهرباء الأرخص ثمنا.”

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق