نيسان موتورز تقيل كارلوس غصن على خلفية القبض عليه

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

نيسان موتورز تقيل كارلوس غصن على خلفية القبض عليه

صوّت أعضاء مجلس إدارة شركة نيسان موتورز اليابانية بالإجماع لصالح إقالة كارلوس غصن من منصب الرئاسة. وجاء هذا في أعقاب القبض على كارلوس غصن الأسبوع الماضي بشبهة التصريح بعائدات أقل من مدخوله الحقيقي بعشرات الملايين من الدولارات في تقارير التعاملات المالية للشركة.

وقد اتخذ قرار مجلس الإدارة ضمن اجتماع تم عقده في المقر الرئيسي لشركة نيسان موتورز بالقرب من طوكيو. وتقول مصادر إن الاجتماع حضره سبعة المديرين من بينهم مديران من شركة رينو الشريكة في تحالف نيسان رينو.

وقد صوت الاثنان لصالح إقالة كارلوس غصن بالرغم من أن مجلس إدارة رينو في فرنسا قرر إبقاءه في منصب الرئاسة.

وقد شكل مجلس إدارة شركة نيسان موتورز لجنة لإيجاد مرشحين لشغل منصب الرئيس. كما يبحث المجلس الحصول على استشارات من طرف مستقل بشأن إدارة الشركة ونظام مكافآتها.

وقد فقد مساعد كارلوس غصن المقرب جريج كيلي أيضا منصبه كمدير تمثيلي للشركة. وقد ألقي القبض عليه هو الأخر مع كارلوس غصن.

وتشتبه النيابة العامة في اليابان في أن الرجلين تآمرا معاً للتصريح بالنصف فقط من مبلغ التسعين مليون دولار الذي تم تقديمه كمكافآت لكارلوس غصن على مدى خمس سنوات.

وبالرغم من أن كلا من غصن وكيلي أقيلا من منصبيهما فإن من المطلوب تصويت ملاك الأسهم لإقالتهما تماما من مجلس الإدارة.

Facebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmailFacebooktwittergoogle_plusredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق