| تسجيل عضوية جديدة | استرجاع كلمة المرور ؟
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 4 من 4

  1. #1

    الصورة الرمزية Dr Zezo

    رقم العضوية : 1952

    تاريخ التسجيل : 28Aug2007

    المشاركات : 1,413

    النوع : ذكر

    الاقامة : القاهرة

    السيارة: .

    السيارة[2]: .

    الحالة : Dr Zezo غير متواجد حالياً

    افتراضي فتح عمورية ... "وا معتصماه " .. محمد سليم العوا - Facebook Twitter whatsapp انشر الموضوع فى :

    hasad">

    فتح عمورية

    محمد سليم العوا

    ابتلى المسلمون فى سنة 201هـ بفتنة تعرف باسم (فتنة بابك الخُرَّمى) الذى خرج على الدولة وهزم جيوشها وكان يدعو إلى الإيمان بالحلول، وتناسخ الأرواح والإباحية الجنسية وغير ذلك من الكفريات واتبعه خلق كثيرون فَسُمُّوا (البابكية) نسبة إليه، وكان، كما يصفه ابن كثير، زنديقا كبيرا. وأخذت الدولة العباسية فى مواجهته منذ خروجه إلى أن كان زمن خلافة المعتصم التى بدأت سنة 218 هـ، وكانت آخر وصايا أخيه المأمون له، وهو على فراش الموت، ألا يتوانى عن القضاء على بابك وأصحابه، بعد أن كان المأمون قد حاول القضاء على هذه الفتنة دون أن يوفق فى ذلك.

    وجه المعتصم قواده إلى المناطق التى كان يسيطر عليها بابك الخرمى فاستطاع أحد قواده وهو (حيدر بن كاوس الملقب بالأفشين) أن يقضى على بابك ويحرر البلاد التى كان يسيطر عليها من هذه السيطرة، ويقبض عليه هو وشقيقه عبدالله، ويأتى بهما إلى المعتصم.

    وفى أثناء انشغال المعتصم بحرب بابك وطائفته هاجم ملك الروم أطراف الدولة الإسلامية فدخل بلدة يقال لها (زِبَطْرة) وبلدة يقال لها (مَلْطِية) فأوقع بأهلهما خسائر هائلة، وأغار على ما فيهما من حصون المسلمين، وأسر أعدادا كبيرة من الرجال والنساء حتى قيل إن عدد النساء كان ألف امرأة، ومثَّلَ بمن أسره من رجال المسلمين تمثيلا شنيعا.

    وكان السبب أن بابك الخرمى راسل ملك الروم، عندما حاصره الأفشين، يخبره بأن الخليفة أرسل إلى موضع حصار بابك جمهور جيشه، ولم يبق فى أطراف بلاده من يحفظها، وقال له: «فإن كنت تريد الغنيمة فانهض من فورك إلى ما حولك من بلاد المسلمين فخذها» فصدّق ملك الروم كلام بابك وبادر إلى أقرب مدن المسلمين إليه وفعل بها ما فعل.

    وبلغت أخبار العدوان الرومانى المعتصم. وقيل له: إن امرأة هاشمية من الأسرى صرخت عندما أسرها الروم (وامعتصماه)! فأجابها من موضعه عندما بلغه ذلك (لبيكِ.. لبيكِ).

    ونهض من ساعته وأمر بالنفير لحرب الروم، وجهز جيشا لم يجهزه خليفة قبله، وأحضر قاضى بغداد عبدالرحمن بن اسحاق، والقاضى شعبة بن سهل، وشهودا كثيرين، فأشهدهم على ما وقفه من الضياع فعجل ثلثه لولده وثلثه لمواليه وثلثه لله تعالى، ووجه فرقة من هذا الجيش يقودها ثلاثة من أشجع قواده إلى (زِبَطْرة) لإعانة أهلها فوجدوا ملك الروم قد غادرها بجيوشه، فاستقروا بها قليلا، وأرسلوا إلى الأطراف يطمئنون أهلها أن جيوش الإسلام قد وصلت إلى بلادهم، وأن الروم قد خرجوا منها، فعاد الناس إلى قراهم واستقروا بها. وكان المعتصم قد قضى على بابك الخرمى فى رمضان سنة 222هـ. فلما تجهز وخرج إلى بلاد الروم خرج إليها من سامرا (سر من رأى)، وعسكر فى بلاد الروم على نهر يقال له نهر اللمس قريبا من البحر بينه وبين طرسوس مسيرة يوم، وكان مكان معسكر المعتصم هو موضع تبادل الأسرى بين المسلمين والروم، إذا وقع بينهم أسر فى المواجهات التى كانت تحدث بين الفريقين من وقت إلى آخر.

    ولما بلغ أمر العدوان الرومى، على بلاد المسلمين، سأل المعتصم قواده: أى بلاد الروم أحصن وأمنع (يعنى أقوى حصونا وأكثر تسليحا وأكثر جندا)؟ فقيل له عمورية، لم يعرض لها أحد منذ كان الإسلام، وهى أشرف عندهم من القسطنطينية. وأحسب، والله تعالى أعلم، أن المعتصم رحمه الله لو كانت بلغته الأحاديث المروية فى فتح القسطنطينية لتوجه إليها فاتحا؛ لكن الله تبارك اسمه ادخر القسطنطينية لآخر دول الإسلام الجامعة: الدولة العثمانية، وللخليفة الشاب البطل محمد الفاتح رحمه الله.

    لما بلغ المعتصم أسوار عمورية، وكان ذلك فى السادس من رمضان سنة 223هـ، بعث حاكم عمورية إلى ملك الروم يخبره ببدء الحصار على مدينته وبأنه عازم على الخروج من الأبواب كلها بمن معه بغتة ليفاجئ المسلمين بقواته قبل أن يستعدوا للقتال الاستعداد الكامل. وقال للملك فى كتابه: إنه لابد أن يفعل ذلك مهما كانت النتائج لأنه أفضل من انتظار إكمال المسلمين استعداداتهم وكمال راحتهم بحيث يصبحون أقوى على القتال.

    وأرسل حاكم عمورية هذا الكتاب مع غلامين له، فلما مروا على جيش المسلمين اشتبه فيهم بعض الجنود فسألوهما عن شأنهما فزعما أنهما من أصحاب أمير من أمراء جيش المسلمين، ولم يصدقهما الجنود فى ذلك فأسروهما، وحمل الغلامان إلى المعتصم فأقرا عنده بأنهما من غلمان حاكم عمورية (كان اسمه مناطس) وأنه أرسلهما إلى ملك الروم بالرسالة المذكورة،

    وقررا للمعتصم أنهما يعرفان الإسلام ويريدان الدخول فيه، فأسلما من فورهما. فأمر لهما المعتصم بهدية، وأن يطاف بهما حول أسوار عمورية، ويعلن إسلامهما، ثم يوقف بهما تحت الحصن الذى يتحصن فيه حاكم عمورية (مناطس) وتنثر عليهما الدراهم، وتقدم إليهما الهدايا، ويبرزا الكتاب الذى حملاه منه إلى الملك، فجعلت الروم تسبهما وتلعنهما لأنهما فضحا قائد المدينة وحاكمها.

    وأمر المعتصم بتجديد الحرس المقابل لأبواب المدينة والاحتياط التام والتحفظ من خروج الروم بغتة، ومر على قواته فأمر فى مواضع بزيادة المجانيق والعتاد، من مختلف آلات الحرب، فأحكم الحصار حول المدينة، وضيق على الروم، وكان رجل من المسلمين قد أسره الروم، وأكرهوه على ترك الإسلام والدخول فى دينهم فأظهر ذلك وهو يكتم إيمانه، وزوجوه امرأة منهم ليضمنوا بقاءه،

    فلما رأى جيش المعتصم وهو على رأسه، خرج متخفيا من عمورية وأتى خيمة المعتصم وطلب لقاءه، فقصَّ عليه خبره، وجدد أمامه العهد بالإسلام، وأخبره عن موضع وحيد فى سور المدينة كان قد هدمته السيول وبُنِىَ بناء ضعيفا بلا أساس، وكان الملك قد أمر مرات ببنائه فلم يمتثل حاكم عمورية، فأمر المعتصم بمعاينة الموضع الذى ذكره الرجل المسلم،

    فوجد كما قال، إلا أن بينه وبين المدينة خندقا عميقا يصعب اجتيازه، فأمر المعتصم كل رجل من الجيش أن يذبح رأسا من الغنم فيأكل منها وأن يأتى بجلدها فيملأه ترابا ويطرحه فى الخندق، فسوى الخندق بالأرض، وأمر المعتصم بأن يُهالَ تراب كثير فوق الجلود، وهكذا أصبح الخندق طريقا ممهدا يمكن السير عليه(!)

    ونصب المعتصم المجانيق على كل ناحية من السور، ورماه بها، حتى انهدم السور فى الموضع المعيب منه، ولكنه لم يكن كافيا ليدخل منه الرجال والخيل. فقَّوى المسلمون حصار المدينة وشددوا على أهلها، وفزع الروم داخلها من قرب دخول المسلمين عليهم، وضعف القائد الموكل بالجزء المنهدم من السور عن مقاومة ما يلقاه من الحصار، ومن مناوشات المسلمين لجنوده، فذهب فى الليل إلى مناطس حاكم عمورية وسأله المدد وقال له: إن الحرب علىَّ وعلى أصحابى ولم يبق معى أحد إلا جُرِحَ فأبى مناطس أن يمده بأحد. فلما أصبح اليوم التالى خرج هذا القائد إلى المعتصم وأمر جنوده وأصحابه ألا يحاربوا، وأعلن عنده بهزيمته، فدخل المسلمون المدينة وغنموا فيها غنائم لا تعد ولا توصف، حتى أمر المعتصم بحمل ما كان يمكن للجيش حمله ووجَّه بإحراق ما تركه الروم من آلات الحرب لئلا يعودوا لأخذها ويتقووا بها على قتال المسلمين.


    كان من عجيب أمر عمورية، أن المنجمين زعموا عندما علموا بعزم المعتصم على المسير، أنه لا يفتحها. (وكان اتخاذ المنجمين فى بلاط ذوى الجاه والسلطان، أو طلبهم عند مهمات الأمور، عادة متبعة فى ذلك الزمان، وكان ذوو الجاه والسلطان يسألون المنجمين عن العمل قبل الإقدام عليه. فيُقدمون أو يُحجمون امتثالا لقولهم. واتباع المنجمين والعرافين أمر محرم شرعا. والمباح، بل المأمور به، هو الاستخارة فى جليل الأمور وحقيرها، وما ييسره الله للمستخير بعدها تكون فيه المصلحة. وفى الصحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهى عن الطيرة، أى التشاؤم ويحب الفأل الحسن.

    أقول كان المنجمون قد حكموا جازمين أن المعتصم لا يفتح عمورية فى عامه ذاك، وراسلته الروم بأن منجميهم أخبروهم بأنه لا يفتح مدينتهم إلا فى وقت إدراك التين والعنب (أى نضجهما)، وذلك فى الصيف، وقالوا إن بينك وبين ذلك وقت طويل يمنعك من انتظاره البَرَدُ والثلج. فضرب المعتصم بذلك كله عرض الحائط وأبى أن ينصرف عنها ففتحها الله عليه وتبين كذب المنجمين. وخلَّد هذا الواقع أبوتمام بقصيدته العظيمة التى مطلعها:
    السيف أصدق أنباء من الكتب فى حده الحد بين الجد واللعب
    ومنها:
    أين الرواية أم أين النجوم وما صاغوه من زخرف فيها ومن كذب
    تخرصًا وأحاديثًا ملفقة ليست بنبع إذا عدت ولا غرَب
    وصيروا الأبْرُجَ العليا مرتبةً
    ما كان منقلبا أو غير منقلب
    يقضون بالأمر عنها وهى غافلة
    ما دار فى فلك منها وفى قطب
    لو تبينت قط أمرا قبل موقعه
    لم تُخْفِ ما حل بالأوثان والصلب
    فتح الفتوح تعالى أن يحيط به
    نظم من الشعر أو نثر من الخطب
    فتحٌ تفتح أبواب السماء له
    وتبرز الأرض فى أثوابها القشب
    يا يومَ وقعةِ عموريةَ انصرفت
    منك المنى حُفَّلاً معسولةَ الحَلَبِ
    وقد كان المعتصم رجلا شديد البأس قوى الشكيمة قاسيا فى غضبه كل القسوة، رحيما عند الرضا غاية الرحمة، وقد اتخذ من الجند ما ضاقت عنه بغداد، فبنى لهم مدينة سُر من رأى وسكنها مع جيوشه.

    قال الحافظ الذهبى: من أحسن ما سمع من المعتصم إن صح عنه قوله: «اللهم إنك تعلم أنى أخافك من قِبَلى ولا أخافك من قِبَلِكَ، وأرجوك من قِبَلِك ولا أرجوك من قِبَلى». وهو لم يكن قد أتم تعليمه.

    وقد وصف الخطيب البغدادى فتحه عمورية فقال: «إنه أنكى فى العدو نكاية عظيمة ونصب عليها المجانيق، ولما فتحها جاء ببابها إلى العراق. قال، وهو باقٍ حتى الآن، أى وقت كتابته كلامه، منصوب على أحد أبواب دار الخلافة، وهو الباب الملاصق للمسجد الجامع فى القصر. وقد حكوا عنه أنه لما استتم عددا كافيا من الجنود الأتراك، ومن عدة الحرب، وذل عدوه فى كل نواحى البلاد، أتته المنية فجأة فقال فى حُمَّاهُ قبل الموت: .{‬حتى إذا فَرِحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون.

    ان المعتصم كان واحدا من الحكام العظام عليه ماخذ و له حسنات فمن اشد الماخذ عليه استمراره في فتنة العلماء الكبار الذين ابوا ان يجيبوا الي القول بخلق القران و سجنهم و تعذيبهم . و من اهم ماثره هذا الفتح العظيم لمدينة عمورية الذي تقدمت به جيوش المسلمين في بلاد الروم ما لم تتقدم به من قبل

    و الذي ترك في نفوس الروم شعورا صادقا بقوة المسلمين و منعهم زمنا طويلا من العودة الي العدوان الي بلادهم . و من ماثره المهمة قضاؤه علي بابك الخرمي و انهاء فتنته التي استمرت نحو20 عاما و اضلت مالا يحصي من الخلق فكانت نهايتها علي يد المعتصم .
    و ميزان تقويم الرجال يجب ان يكون عادلا يزن الحسنات و يزن السيئات و يقضي في النهاية بالحق

    و الحمد لله رب العالمين


  2. #2

    الصورة الرمزية تامر.محمد

    رقم العضوية : 5118

    تاريخ التسجيل : 01Feb2008

    المشاركات : 11,185

    النوع : ذكر

    الاقامة : Cairo

    السيارة: Megane II 2010

    السيارة[2]: كانت دايو لانوس1 99 - وزة :)

    دراجة بخارية: none

    الحالة : تامر.محمد غير متواجد حالياً

    افتراضي -

    جزاك الله خيرا

    ناس كتير مش في ثقافتها خالص مفهوم ان مافيش حد ممكن يكون حجة عليا الا اذا انا كنت مأيده على طول الخط و متبعه , و انا لا مؤيد حد على طول الخط ولا متبع حد

    [sor2]http://imageshack.us/a/img838/2058/8l0n.jpg[/sor2]


  3. #3

    الصورة الرمزية MOSHAKS

    رقم العضوية : 42796

    تاريخ التسجيل : 21Jun2009

    المشاركات : 1,096

    النوع : ذكر

    الاقامة : New Egypt

    السيارة: فى الطريق

    السيارة[2]: بعتها

    دراجة بخارية: لا

    الحالة : MOSHAKS غير متواجد حالياً

    افتراضي -

    جزاك الله كل خير فعلا حكم ومواعظ بس نتعلم وكان اللى بيمس الاسلام بسوء او يعتدى عليهم كانت الدنيا بتنقلب انما دلوئتى بقينا ملطشة
    الله يرحم عظماء الاسلام

    وبحب الناس الرايئه اللى بتضحك على طول, اما العالم المدايئه انا لأ ماليش فى دول


  4. #4

    الصورة الرمزية alaasaid

    رقم العضوية : 12704

    تاريخ التسجيل : 11Jun2008

    المشاركات : 1,175

    النوع : ذكر

    الاقامة : مدينة الشروق

    السيارة: ربنا يفرجها

    السيارة[2]: دايو لانوس 2008

    دراجة بخارية: لا يوجد

    الحالة : alaasaid غير متواجد حالياً

    افتراضي -

    hasad">

    جزاك الله خيرا

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

    علاء سعيد



 

المواضيع المتشابهه

  1. ___""""""""الاسطورة لكزس gs الكوبيه تنتظركم في عام 2013 """"""""___
    بواسطة S O P H O S في المنتدى تـويوتـــا
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 20-06-2012, 07:11 PM
  2. الحكومة بتفلس""""تخفيض حوافز الاطباء """خلوها تخرب""
    بواسطة pharonicking في المنتدى المنتــــــدى الاجتمــاعى
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 25-01-2009, 01:10 AM
  3. الحقنى يا استاذ سبعاوى """"""""""""""""""""""""""""""""""""""
    بواسطة ahmed161075x في المنتدى نيـــــــــسان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-01-2009, 11:19 AM
  4. يا جماعه محتاج مساعده سريعه لضيق الوقت """"""""""""""
    بواسطة ama79 في المنتدى المنتــــــدى العـــــــــــام للسيــارات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-09-2008, 04:45 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2