الإعلان عن أسعار الوقود السارية للربع الرابع من 2020

أعلنت الحكومة المصرية منذ قليل أسعار الوقود والبنزين للربع الرابع والأخير من العام الجاري، وجاء القرار بالابقاء على أسعار البنزين بأرقام الأوكتين المختلفة الخاصة به ( بنزين اوكتين ٨٠ و ٩٢ و ٩٥ ) على نفس الأسعار التي كانت عليه في الربع الثالث من العام الجاري.

اقرأ باقي التفاصيل ->

قررت الحكومة المصرية الابقاء على أسعار البنزين بأرقام الأوكتين المختلفة الخاصة به ( بنزين اوكتين ٨٠ و ٩٢ و ٩٥ ) على نفس الأسعار التي كانت عليه في الربع الماضي من العام الجاري.

اقرأ باقي التفاصيل ->

تخفيض أسعار البنزين في مصر

تخفيض أسعار البنزين في مصر

قررت الحكومة المصرية تحريك أسعار البنزين بأرقام الأوكتين المختلفة الخاصة به اليوم ويتم تطبيق الأسعار الجديدة من الثامنة من صباح غد السبت 11 ابريل 2020.

اقرأ باقي التفاصيل ->

دعوى برلمانية لتخفيض أسعار الوقود الشهر المقبل تماشياً مع الأسعار العالمية الجديدة

دعوى برلمانية لتخفيض أسعار الوقود تماشياً مع الأسعار العالمية الجديدة

أكد النائب حسن السيد، عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، ضرورة إعادة تسعيرة المواد البترولية، خلال شهر أكتوبر المقبل كما وعدت الحكومة، بأنه ستتم إعادة تقييم المواد البترولية كل 3 أشهر، لاسيما أن هناك فرقا في سعر برميل البترول المخصص في الموازنة والمتداول عالميًا.

اقرأ باقي التفاصيل ->

رسمياً زيادة اسعار البنزين وباقي المحروقات في مصر والتطبيق التاسعة صباح اليوم ٥ يوليو

كتب نادر الطرابيشي

طبقت الحكومة في التاسعة من صباح اليوم الشريحة الأخيرة من رفع الدعم على البنزين والمحروقات ورفعت أسعارهم وتشمل الزيادات كما وردت:

بنزين 95 اصبح سعره الرسمي 9 جنيهات / لتر

بنزين 92 اصبح سعره الرسمي 8 جنيه / لتر

بنزين 80 اصبح سعره الرسمى 6.75 جنيه /لتر

سولار اصبح سعره الرسمي 6.75 جنيه / لتر

اسطوانة البوتاجاز أصبح سعرها الرسمي 65 جنيها للواحدة

سعر طن المازوت بلغ 4500 جنيها

واعلنت الحكومة ان هذه الزيادات هى آخر شريحة من شرائح خطة ترشيد الدعم عن المنتجات البترول لتوجيهه الى مستحقيه وخفض قيمته التى تذهب الى المحروقات وتوجيهها الى دعم قطاعات التعليم والصحة وبرامج الحماية الاجتماعية.

زيادة جديدة في أسعار البنزين في يناير والبترول تنفي

زيادة جديدة في أسعار البنزين في يناير والبترول تنفي

صرحت مصادر رسمية بوزارة البترول، إن الحكومة تنوي رفع أسعار البنزين والسولار مرة أخرى مع بداية العام الجديد في يناير المقبل، بواقع 50 قرشًا لبنزين 80، و75 قرشًا لبنزين 92، بالإضافة إلى رفع أسعار المازوت والغاز الطبيعى.

وأوضحت المصادر أن الأسعار الجديدة تسري على كل من يملك الكارت الذكي فقط، أما من لا يملك هذا الكارت فسيحصل على المنتجات البترولية بالسعر الحر دون أي دعم.

وكشفت المصادر أنه سيتم تحديد كميات البنزين والسولار لكل سيارة حسب استهلاكها، مع بداية تطبيق منظومة الكروت الذكية بعد 3 أشهر، لإحكام الرقابة على الأسواق، والحد من عملية التهريب، والقضاء على السوق السوداء.

فيما نفت مصادر أخرى بالبترول هذه الأنباء، مؤكدين زيادة أسعار البنزين والسولار والغاز والكهرباء بشكل سنوي لمدة 5 سنوات في إطار خطة تخفيض الدعم التدريجية التي تنتهجها الحكومة لتخفيض عجز الموازنة العامة للدولة ولكن لن تتم الزيادة إلا مع بداية السنة المالية، أي في شهر يوليو المقبل، ونترك للأيام مهمة إظهار الحقيقة كالعادة!

 

إعداد نادر الطرابيشي