أعلنت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية من خلال بيانا رسمياً اليوم ، عن تثبيت سعر بيع المنتجات البترولية في السوق المحلية والإبقاء على الأسعار الحالية السائدة للربع الثانى من 2022.

وأشارت اللجنة إلى أن أسعار البنزين قد ثبتت عند 8 جنيهات للتر بنزين 80 و سعر 9.25 جنيه لـ بنزين 92، و سعر 10.75 جنيهات لـ بنزين 95، والسولار ثبت سعره عند 7.25 جنيه للتر، وسعر بيع طن المازوت لغير استخدامات الكهرباء والمخابز 5000 جنيه للطن.

و من خلال تصريحات تليفزيونية خاصة له ، علق المهندس أسامة كمال، وزير البترول الأسبق، على قرار اللجنة بـ تثبيت سعر أسعار البنزين والسولار وكل المحروقات السائلة حتى نهاية العام الجاري .

حيث أشار كمال إن الموازنة مبنية على تسعير النفط 80 دولار ، و أي دولار زيادة يؤثر سلبيًا بـ 4 مليارات.

و أضاف أسامة كمال من خلال اتصال هاتفي له مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج كلمة أخيرة ، و المذاع على فضائية أون، أن نغطي هذا الفرق في الموازنة، و قامت الدولة من خلال مناورة لتقليل استهلاك الغاز الطبيعي على المستوى المحلي ونعمل محاولات لتصدير الغاز الطبيعي وهذا بيعمل ما بين 650 و700 مليون دولار في الشهر .

في إطار متابعة وزارة التنمية المحلية لقرار لجنة التسعير التلقائي لأسعار المنتجات البترولية بوزارة البترول وتحريك الأسعار لبعض المنتجات إعتباراً من اليوم الأربعاء .

وجه اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، السادة المحافظين بتكثيف حملات الرقابة على محطات الوقود للتصدى لأى محاولات لإحتكار الموادر البترولية بعد زيادة الأسعار أو استغلال المواطنين بأى صورة .

كما طالب وزير التنمية المحلية بتكثيف الحملات المشتركة من الأجهزة المعنية وإدارات المواقف والمرور ومديريات التموين على مواقف السرفيس والمواقف الإقليمية والداخلية داخل كل محافظة للتأكد من إلتزام السائقين بالتعريفة الجديدة وعدم استغلال المواطنين على أن تتناسب الزيادة في أسعار تعريفة الركوب مع الزيادة التي شهدتها المواد البترولية .

كما وجه اللواء محمود شعراوى بسرعة بالتنسيق بين كافة المحافظات لتحديد أسعار تعريفة الركوب بين كل محافظة وآخري وأن تتناسب تلك الزيادة مع الأسعار الجديدة للوقود .

وأشار وزير التنمية المحلية إلي أن الزيادة الجديدة في تعريفة الركوب لوسائل المواصلات داخلياً وبين المحافظة والآخري ستكون ما بين 5 % إلى 7 % على جميع الخطوط الداخلية بالمحافظة والخارجية بين المحافظات على أن يتم إعلان التعريفات الجديدة صباح اليوم الأربعاء مع تعليقها بكافة المواقف وتكون بصورة واضحة .

كما وجه اللواء محمود شعراوى بقيام السادة المحافظين بالمرور على مواقف السرفيس ومحطات الوقود للتأكد من إنتظام العمل بالمواقف وعدم استغلال المواطنين، مع التنبيه على القيادات التنفيذية بالمرور على مدار اليوم للمتابعة والتعامل بحسم مع أي مخالفات لسائقى السرفيس والنقل الجماعى واتخاذ الإجراءات القانونية وتحرير محاضر للمخالفين.

وشدد وزير التنمية المحلية علي ضرورة التأكيد علي وضع الملصق الخاص بسيارات السرفيس والنقل الجماعي والمتضمن خط السير والأجرة المقررة وفقاً للزيادات الجديدة لعدم قيام قائدى السيارات بزيادة تعريفة الركوب بصورة منفردة أو تقسيم خطوط السير .

كما طالب الوزير التأكيد على هيئة النقل العام بالقاهرة والإسكندرية على أن تكون زيادة تعريفة الركوب متناسبة مع زيادة أسعار الوقود لافتاً الي أن الزيادة في سعر التذكرة لن تتخطي ٥٠ قرشاً عن الأسعار القديمة .

عقب صدور قرارات لجنة التسعير التلقائي لأسعار المنتجات البترولية، وتحريك الأسعار لبعض المنتجات إعتباراً من اليوم الأربعاء، الموافق الثالث عشر من شهر يوليو 2022.

حيث أجرى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اتصالات مع وزير التنمية المحلية وعدد من المحافظين، للتأكيد على ضرورة التنسيق الكامل بين مختلف المحافظات لتحديد أسعار تعريفة الركوب بين كل محافظة وأخري وأن تتناسب تلك الزيادة مع الأسعار الجديدة للوقود.

وشدد رئيس الوزراء على زيادة الحملات المشتركة من الأجهزة المعنية على مواقف السرفيس والمواقف الإقليمية والداخلية داخل كل محافظة للتأكد من إلتزام السائقين بالتعريفة الجديدة مع ضرورة أن تتناسب الزيادة في أسعار تعريفة الركوب مع الزيادة التي أقرتها لجنة التسعير التلقائى للمواد البترولية.

وكلف مدبولى بتفعيل غرفة العمليات بمركز معلومات مجلس الوزراء، لتتولى التنسيق بين مختلف الجهات المعنية.

كما كلف منظومة الشكاوى الحكومية بمجلس الوزراء، بسرعة التعامل مع أى شكوى ترد للمنظومة من المبالغة فى زيادة تعريفة الركوب، أو احتكار المنتجات البترولية.

وأشار السفير نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، إلى أنه طبقا لما أعلنه وزير التنمية المحلية فإن الزيادة الجديدة في تعريفة الركوب لوسائل المواصلات داخلياً وبين المحافظة والأخري ستكون ما بين 5 % إلى 7 % على جميع الخطوط الداخلية بالمحافظة والخارجية بين المحافظات على أن يتم إعلان التعريفات الجديدة صباح اليوم الأربعاء مع عرضها بصورة واضحة بكافة المواقف.

قررت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة و تنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائي للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوي في اجتماعها المنعقد عقب انتهاء شهر يونيو الماضي التوصية بتعديل الأسعار الحالية السائدة في السوق المحلي، وذلك للربع يوليه/سبتمبر 2022.

حيث تم تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا كالآتي: 8.00 جنيه للتر البنزين 80 و9.25 جنيه للتر البنزين 92 و10.75 جنيه للتر البنزين 95.

وكذا زيادة سعر السولار والكيروسين ليصبح 7.25 جنية / لتر وزيادة سعر طن المازوت المورد لباقي الصناعات 400 جنيه / طن ليصبح سعر الطن 5000 جنيه / طن وثبات أسعار المازوت المورد للصناعات الغذائيه والكهرباء.

رويترز: أعلنت شركة النفط الحكومية في عدن بجنوب اليمن يوم الأحد إن الشركة قررت رفع أسعار البنزين التجاري 14 بالمئة في مناطق تسيطر عليها الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، وسط أزمة حادة في الوقود تشهدها عدن والمدن المجاورة منذ أيام.

بموجب القرار، الذي بدأ سريانه بداية من اليوم الأحد، سيرتفع سعر جالون البنزين سعة 20 لترا في المحطات التجارية التابعة للقطاع الخاص إلى 25800 ريال (نحو 23 دولارا) من 22500 ريال.

وكانت شركة النفط في عدن رفعت أسعار وقود السيارات في المحطات الحكومية بنحو ستة في المئة في الرابع من يونيو حزيران، ليرتفع سعر جالون البنزين سعة 20 لترا إلى 19800 ريال (17.5 دولار) من 18600 ريال.

وهذه رابع زيادة تقررها شركة النفط الحكومية في أسعار وقود السيارات منذ بداية العام الحالي.

وبرجع سبب زيادة أسعار البنزين هو ارتفاع الأسعار التي يشتري بها التجار والموردون الوقود من الخارج نتيجة صعود أسعار النفط عالميا بفعل تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، بالإضافة إلى تذبذب أسعار صرف العملة المحلية مقابل الدولار.

المحرك هو أهم الأجزاء في أي السيارة، لانه الأداة التي تحول الطاقة الداخلية (الوقود) إلى طاقة حركة، لتشغيل السيارة وتحريكها.

لذلك يجب مراعاة التعامل مع محرك السيارة بحرص وعلى حسب التعليمات والكشف عليه بين فترة وأخرى الحفاظ عليه، مع معرفة العوامل السلبية التي تؤثر عليه لتجنبها.

أهم الخطوات التي يجب مراعاتها للحفاظ على محرك السيارة:

1-  تغيير زيت المحرك بشكل دوري، لان السيارة يحافظ على تشحيم أجزاء المحرك و لا يسمح بارتفاع حرارة المحرك، وعند وجود فترات طويلة بين أوقات تغيير الزيت، فإن ذلك قد يسبب تلفًا بالمحرك أو بأحد أجزائه مع مرور الوقت.

2- الحفاظ على دورة التبريد داخل المحرك، مع مراعاة وجود مياه تبريد صالحة للاستخدام، حسب المواصفات المطلوبة للمحرك، والتي تختلف من شركة لأخرى.

3- الحفاظ على تغيير سير الكتينة الواصل بين عمود التانك والكامات التي تعمل على تشغيل طلمبة المياه، وذلك حسب توصيات الشركة المصنعة.

4-  الحفاظ على تغيير مجموعة أسلاك البوجيهات بشكل دوري.

5- عدم استخدام مياه الصنبور، والتي تعمل على تلف أجزاء المحرك، بسبب وجود نسبة كبيرة من الأملاح داخلها، والتي تسبب في تأكل “الردياتير” من الداخل، أو تآكل الرِّيَش الخاصة بطلمبة المياه.

6- الاهتمام بغطاء التانك لتجنب تهرب الضغط الخاص بدورة المياه، والتسبب في تلف بأجزاء المحرك.

7- اختيار نوعية بنزين مناسب لـ محرك السيارة، حيث أنه لا بد من أن يكون من نوعية مميزة، حسب توصيات الشركة المصنعة.

8- تفقّد غطاء المحرك للتأكد من عدم وجود أي تسرّب منه، وعلاج ما يتم اكتشافه بشكل فوري، قبل أن يتسبّب وقوع مشكلات كبيرة داخل المحرك.

في بيان رسمي اليوم، اكد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة انتظام سير العمل داخل جميع المواقف في نطاق محافظة القاهرة واستمرار العمل بتعريفة الركوب الحالية لسيارات النقل الجماعي والسرفيس وعدم وجود أي زيادة بها، وذلك لعدم وجود أي زيادة في أسعار السولار.

ووجه محافظ القاهرة كافة الأجهزة المعنية بالمحافظة بتكثيف حملات الرقابة وتشكيل حملات مشتركة من الإدارة العامة لمرور القاهرة ومديرية التموين، وإدارة المواقف واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد السائقين المخالفين لضمان عدم استغلال المواطنين برفع قيمة تعريفة الركوب.

كما شدد محافظ القاهرة على رؤساء الاحياء بالتواجد الميداني والمرور علي المواقف للتاكد من التزام السائقين بالتعريفة المقررة .

وأكد محافظ القاهرة أنه يمكن للمواطنين تقديم شكوى على رقمى الخط الساخن لمحافظة القاهرة ١٥٤٩٦ و١١٤ فى حالة أى زيادة في تعريفة الركوب لجميع الخطوط الداخلية والخارجية، وذلك على مدار ٢٤ ساعة طوال أيام الأسبوع لإتخاذ الاجراءات القانونية ضد المخالفين .

يذكر أن وزارة البترول والثروة المعدنية قد قامت بتحريك أسعار الوقود مع تثبيت أسعار السولار إعتباراً من صباح اليوم الجمعة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تنتهجه الحكومة ورؤية مصر 2030 بما يضمن إعادة توجيه الدعم لمستحقيه وزيادة الإنفاق الحكومي على الخدمات الأساسية للمواطنين .

انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن زيادة تعريفة الركوب لسيارات النقل الجماعي والسرفيس بالمحافظات تزامناً مع تعديل أسعار البنزين، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التنمية المحلية، والتي نفت تلك الأنباء.

مُؤكدةً أنه لا صحة لزيادة تعريفة الركوب لسيارات النقل الجماعي والسرفيس بالمحافظات تزامناً مع تعديل أسعار البنزين.

مُوضحةً أن تعريفة الركوب لجميع سيارات النقل الجماعي والسرفيس بكافة محافظات الجمهورية ثابتة كما هي دون أي زيادة، مُشددةً على تكثيف الحملات التفتيشية بالتعاون مع الجهات المعنية بكل محافظة لضبط أي محاولات لمخالفة تعريفة الركوب المقررة.

وكذلك للتأكد من وضع الملصق الخاص بسيارات السرفيس والنقل الجماعي والمتضمن خط السير والأجرة المقررة لمنع قائدي السيارات من زيادة تعريفة الركوب أو تقسيم خطوط السير، مُناشدةً المواطنين الإبلاغ عن أي محاولة لزيادة تعريفة الركوب من خلال تقديم شكوى على صفحة مبادرة صوتك مسموع عبر الرابط التالي: “www.facebook.com/sotakmasmwo”، أو الاتصال بالخط الساخن “15330”.