أعلن اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية ، انتهاء الوزارة من تحريك 210 أتوبيس صديق للبيئة يعمل بالغاز الطبيعي و الكهرباء الي مدينة شرم الشيخ ، لنقل الوفود المشاركة خلال فعاليات قمة المناخ ، منها 100 أتوبيس يعمل بالغاز الطبيعى و 110 يعمل بالكهرباء .

موضحا انه تم الانتهاء من تصنيعها طبقا لبروتوكولات التعاون الموقعة بين الوزارة و وزارة الإنتاج الحربى ومحافظتى القاهرة و الإسكندرية .

وأشار اللواء هشام آمنة الي أن الأتوبيسات التى انتهت الوزارة من تحريكها اليوم الاربعاء (26/10/2022 ) تأتى في إطار استعدادات جميع أجهزة الدولة الجارية لاستضافة مصر لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول تغير المناخ “COP 27” بشرم الشيخ ، و الذى تبدأ فعالياته يوم 6 نوفمبر القادم ، موضحا انه تم تركيب الهويات البصرية لها بعد استلامها ، وكذا استصدار التراخيص اللازمة و أيضا توفير الأطقم الفنية ، و الزى اللائق للسائقين والأطقم الفنية المعاونة ، بما يتناسب مع قمة المناخ الذي توليه أجهزة الدولة أهمية كبيرة للخروج بهذا الحدث بالصورة التي تليق بإسم مصر فى المجتمع الدولى.

و أوضح اللواء آمنة أن الأتوبيسات الصديقة للبيئة و التى بدأت العمل بالفعل فى نقل الوفود المشاركة في مؤتمر المناخ و أيضا السياح بشرم الشيخ ، تتضمن 100 أتوبيس يعمل بالغاز الطبيعي تتبع هيئة النقل العام بمحافظة القاهرة ، اضافة الى عدد 70 أتوبيس يعمل بالكهرباء تتبع الهيئة أيضا ، مشيرا الى الانتهاء اليوم من تحرك 40 أتوبيس يعمل بالكهرباء و يتبع هيئة النقل العام بالاسكندرية ، لتصل إلى مدينة شرم الشيخ ، و تنضم إلى أسطول السيارات العاملة أثناء فترة انعقاد المؤتمر .

و فى نفس السياق ، و فى إطار الاستعدادات لمؤتمر المناخ العالمى cop27… أكد اللواء هشام آمنة ، أن الوزارة انتهت من إجراءات اسناد توريد 70 ألف شجرة لمدينة شرم الشيخ ، ضمن المبادرة الرئاسية 100 مليون شجرة ، لزراعتها فى الحدائق المركزية بالمدينة ، و تم بالفعل وصول 14 ألف شجرة مثمرة من أشجار الزيتون و الليمون للمدينة ، لافتا إلى أن المبادرة تهدف إلى تحسين نوعية الهواء ، و الحد من مخاطر الاحتباس الحراري ، و الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين، و زيادة الرقعة الخضراء ، و توفير فرص عمل تعمل فى زراعة الأشجار الجديدة.

تتابع وزارة التنمية المحلية إجراءات تنفيذ بروتوكولى التعاون الذين تم توقيعهما مع كل من وزارة الإنتاج الحربى وهيئتى النقل العام بالقاهرة والأسكندرية و إحدى شركات القطاع لتصنيع 110 أتوبيس يعمل بالكهرباء ، منهم 70 لهيئة النقل العام بالقاهرة ، و 40 لهيئة النقل العام بالاسكندرية .

وذلك فى ضوء توجيهات القيادة السياسية و اهتمام الحكومة بالحفاظ على البيئة والحد من التلوث والاتجاه العالمى لسير المركبات بالكهرباء.

و أشار اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية أن التكلفة الإجمالية للبروتوكولين تبلغ 519 مليون جنيه ، و تبلغ التزامات الوزارة منها 330,5 مليون جنيه بنسبة 62,5 % من اجمالى التكلفة .

و تلتزم هيئتا النقل العام بالقاهرة والأسكندرية بسداد باقى التكلفة ، موضحاً ان الوزارة أتاحت مبلغ 104,8 مليون جنيه دفعة مقدمة من اجمالى التكلفة بمجرد توقيع البروتوكولين .

و قال ان الـ أتوبيسات الكهربائية تصنع بالكامل في مصر ، و سيخصص جزء مما سيتم توفيره خلال شهرى سبتمبر الحالى و أكتوبر القادم من أتوبيسيات للعمل فى مدينة شرم الشيخ لإنتقالات ضيوف مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “COP27” والذي ستستضيفه مصر بمدينة شرم الشيخ في شهر نوفمبر المقبل.

ليكون هذا المؤتمر بداية لإعلان مدينة شرم الشيخ مدينة خضراء تتمتع بوسائل النقل الأخضر الآمن صديق البيئة .

وأوضح اللواء هشام امنة أن الوزارة تقوم بالتنسيق مع الوزارات المعنية والمحافظات في إقامة محطات شحن السيارات بالكهرباء لما لهذا المشروع من عوائد كبيرة على رأسها الحفاظ على البيئة وتقليل تلوث الهواء والصحة العامة للمواطنين .

مشيراً الى أن منظومة النقل الجماعى ستبقى من أولويات الدولة المصرية، وخاصة سيارات هيئات النقل العام و التى تعد الأكثر استخدامًا لنقل المواطنين بالعاصمة .

وأكد اللواء هشام آمنة حرص الدولة على مواكبة التطور العالمى لصناعة الأوتوبيسات التى تعمل بالكهرباء وذلك للحفاظ على البيئة ومحاربة للتلوث والتماشى مع المعايير البيئية العالمية خاصة فيما يتعلق بالانبعاثات الضارة الناتجة عن الوقود والتحول نحو الطاقة النظيفة المستدامة.

و فى ذات السياق…أضاف وزير التنمية المحلية أن الوزارة تقوم بتحديث أسطول هيئتى النقل العام بالقاهرة والإسكندرية للعمل بالغاز الطبيعى بدلاً من السولار بالشراكة مع وزارة الإنتاج الحربى .

حيث يبلغ عدد الأتوبيسات التى يتم تعديلها 2262 أتوبيس على عدة دفعات بتكلفة إجمالية 1.2 مليار جنيه ، و يتم دخولها الخدمة تباعا ، حفاظا على البيئة من التلوث وتقليل الانبعاثات المسببة للتلوث البيئى ، و بما يحقق الإستفادة المثلى إقتصادياً من ثروات مصر من الغاز الطبيعي وتعظيم القيمة المضافة منها ، وترشيد إستهلاك السولار .

لافتاً إلى قيام الهيئتين بإجراء تعديلات فى أتوبيسات أسطولها لتحويلها للعمل بالغاز الطبيعى مع رفع كفاءة الأتوبيسات داخلياً وخارجياً لتوفير وسائل مواصلات لائقة بالمواطنين ، بالتوازى مع دخول أتوبيسات جديدة للخدمة .

أكد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، أنه تم تنفيذ خلال الثماني سنوات الماضية – خلال الفترة من 2014 وحتى شهر مايو الجارى- حوالى 22 ألف و 529 مشروع رصف ورفع كفاءة للطرق الداخلية بالمحافظات بإجمالى أطوال (20308) كيلو متر وبتكلفة قدرها 47 مليار جنيه ، وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن العمل مازال جارى بالطرق المدرجة ضمن الخطة الاستثمارية الحالية والمبادرة الرئاسية “حياة كريمة ” لتطوير الريف المصري .

جاء ذلك خلال مشاركة اللواء محمود شعراوى فى الجلسة العامة لمجلس النواب برئاسة المستشار الدكتور حنفى جبالى رئيس مجلس النواب لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة والاسئلة وطلبات المناقشة لوزير التنمية المحلية من أعضاء مجلس النواب بمختلف محافظات الجمهورية .

وبدأ وزير التنمية المحلية حديثه خلال الجلسة العامة بالرد على 47 طلب إحاطة و3 أسئلة لأعضاء مجلس النواب عن عدم رصف وإنارة عدد من الطرق الداخلية بالمحافظات.

حيث أشار شعراوى إلى أنه خلال الثلاث سنوات الماضة من العام المالى 2019 / 2020 حتى العام المالى 2021 / 2022 تم تنفيذ طرق محلية بلغ عددها 6500 مشروع بإجمالى أطوال 7573 كيلو متر بتكلفة قدرها 21.4 مليار جنيه

مشيراً إلى أنه خلال العام المالي الحالي 2021/2022 أدرج ضمن الخطة الإستثمارية لدواوين عموم المحافظات مبلغ 8 مليار جنيه لرصف ورفع كفاءة حوالي 2868 كيلومتر من الطرق المحلية التابعة للمحافظـات بالمدن تراوحت نسبة التنفيذ لهذه المشروعات بين 75% إلى 100% .

وأوضح اللواء محمود شعراوى أنه من خلال وزارة التنمية المحلية والبروتوكول الموقع مع وزارة النقل تم صرف دعم إضافى بمبلغ 2 مليار جنيه للهيئة العامة للطرق والكبارى لتنفيذ عدد 197 مشروع بإجمالى أطوال 892 كيلو متر بعدد 12 محافظة وتم نهو هذه المشروعات ودخلت حيز التشغيل .

وقال وزير التنمية المحلية أنه من خلال برنامج ” حياة كريمة ” تم رصد حوالى 10 مليار جنيه للهيئة العامة للطرق والكباري لرفع كفاءة الطرق التي تربط بين المراكز الإدارية وبعضها البعض يخص الطرق الداخلية منها حوالى 5 مليار جنيه .

وأكد ” شعراوى ” أنه فى إطار أهداف الوزارة بالحد من الفساد فى تنفيذ أعمال رصف الطرق الداخلية بالمحافظات قامت الوزارة بالتنسيق مع وزارة النقل لمرور لجنة ثلاثية مشتركة من ( الهيئة العامة للطرق والكباري – وزارة التنمية المحلية – مديريات الطرق والنقل بالمحافظات ) بالإضافة إلى أساتذة الطرق بالجامعات الواقعة في نطاق المحافظة للمرور الميدانى أثناء التنفيذ للتأكد من جودة الطرق وتنفيذها طبقاّ للمواصفات الهندسية المطلوبة كما تتولى هذه اللجان أعمال الاستلام الإبتدائى للمشروعات التى يتم تنفيذها .

وأضاف اللواء محمود شعراوى أنه تم تكليف المحافظات لتعزيز الإجراءات التأمينية على الطرق الهامة والسريعة لضمان سلامة المواطنين والمركبات والتوجيه بزيادة المراقبة على الطرق وتطبيق القانون بكل دقة وحزم على أن تشمل الحملات الكشف عن تعاطى المخدرات .

وقال وزير التنمية المحلية أنه تم تكليف المحافظات بمنع إقامة المطبات الصناعية العشوائية والتعدي علي الطرق سواء التابعة للمحليات أو الهيئة العامة للطرق والكباري وأن يتم تنفيذ تلك المطبات من خلال الجهات المعنية مع مراعاة المواصفات القياسية عند إقامة المطبات حرصاّ علي سلامة المواطنين والممتلكات وتحقيق الإستفادة الكاملة من الاستثمارات التي تم إنفاقها من خلال الدولة علي تلك الطرق.

وأضاف اللواء محمود شعراوى أنه تم المرور الميدانى من خلال لجان مشتركة بين ( وزارة التنمية المحلية – الهيئة الهندسية للقوات المسلحة – الرقابة الادارية – المحافظات ) للتأكد من استيفاء التكليفات المشار إليها عاليه لعـدد 402 كوبرى مشاة وعدد 3 سلالم كهربائية بالمحافظــات المختلفة.

لافتاً إلى أن نتائج المرور الميدانى للمحافظات تم تعزيز بند صيانة الكبارى وصيانة وتشغيل السلالم الكهربائية لكبارى المشاة ودهان الأجزاء المعدنية ومعالجة الأجزاء التالفة من الدرج والأرضيات وتركيب كاميرات مراقبة لتأمين عدد 125 كوبرى مشاة ، وصيانة وتشغيل عدد 3 سلالم كهربائية واستكمال كشافات الاضاءة واستبدال اللمبات بكشافات ليد موفرة لعدد 175 كوبرى مشاة وسد الفتحات بأسوار السكة لعدد 400 موقع لمنع مرور المواطنين حفاظا على أرواحهم .

وأوضح شعراوى أنه تم توريد وتركيب عدد (3,1) مليون كشاف موفر للطاقة بتكلفة قدرها (2,6) مليار جنيه تم تركيبها على جميع الطرق المحلية ومداخل العزب والكفور والنجوع والقرى والمدن والشوارع الرئيسية بهدف الحفاظ على الأرواح والممتلكات .

مشيراً إلى أن ذلك أسهم فى تحقيق وفر فى فاتورة الاستهلاك قدرها (9) مليار جنيه حتى شهر مايو الجارى ، هذا بخلاف ما يتم توريده وتركيبه من خلال المحافظات بالخطة الاستثمارية ، والذى بلغ خلال الفترة منذ عام 2014 حتى مايو الجارى توريد وتركيب عدد 1.5 مليون عمود بمشتملاته بمداخل القرى والمدن والعزب والكفور والنجوع .