إفتتحت عز العرب ستار -إحدى شركات مجموعة عز العرب للسيارات- أول مركز لتجربة قيادة سيارات مرسيدس-بنز بنادي جولف مدينتي على مساحة 63 متر مربع، وذلك لخدمة سكان شرق القاهرة.

يعد إفتتاح هذا المركز تأكيداً على الريادة المستمرة لمجموعة عز العرب للسيارات في توفير أعلى مستوى من الخدمات لضمان حصول جميع عملاء مرسيدس-بنز وعشاقها في مصر على أفضل تجربة متكاملة.

حيث يمكنهم المركز الجديد من التعرف على أحدث موديلات مرسيدس –بنز ، بالإضافة الى تجربة قيادة السيارات التي يفضلونها.

تأتي تلك الخطوة ضمن خطة توسعية طموحة بدأت بافتتاح عز العرب ستار أول بوتيك لمرسيدس-بنز في مصر وشمال إفريقيا بمول العرب، وهي أول صالة عرض في مصر والشرق الأوسط يتم افتتاحها في مول، ووفق أحدث التصميمات بمـفهوم “MAR 2020”.

كما أنها تضم آخر ما توصلت إليه من خدمات ومفاهيم رقمية وتكنولوجية تفاعلية لخدمة العملاء التي تعتمد على توفير نموذج فريد لتجربة العملاء.

فعز العرب ستار تقدم لعملائها سواء من الافراد او الشركات مجموعة متميزة من سيارات مرسيدس-بنز الجديدة والمستعملة، مع إمكانية استبدال السيارات بسرعة وسهولة.

كما تقدم مجموعة من الحلول المتنوعة من التأمين والحماية.

وعن الإفتتاح الجديد، قال المهندس هشام عز العرب، رئيس مجلس إدارة مجموعة عز العرب للسيارات: إننا نعمل دائماً على توفير تجربة جديدة وفريدة لعملائنا، حيث يأتي افتتاح مركز لتجربة قيادة سيارات استكمالاً لمشوار عز العرب مع مرسيدس-بنز ايجيبت، ومازال لدينا الكثير لنقدمه لعشاق العلامة في مصر، فنحن نعمل وفق خطة توسعية طموحة، من خلال ضخ المزيد من الاستثمارات لتنفيذ خططنا التوسعية وتقديم أفضل تجربة لعملائنا سواء من خدمات المبيعات أو خدمات ما بعد البيع.

ومن جانبه أضاف أدهم الجزار، مدير عام عز العرب ستار: فخور بالإنجاز الجديد الذي حققناه في عز العرب ستار بافتتاح اول مركز لها لتجربة قيادة سيارات مرسيدس-بنز، والذي يتيح تجربة جديدة ومختلفة لعشاق الرفاهية والفخامة. هذه الخطوة جاءت بعد دراسة مستفيضة لإختيار موقع إستيراتيجي محوري لتغطة وخدمة مناطق جديدة، وهي مناطق شرق القاهرة التي تضم القطامية والشروق والرحاب والتجمع ومدينتي.

وكما هو متبع مع عز العرب ستار، فإن كل خطوة تقوم بها الشركة تأتي بعد دراسة متأنية في كل مناحي هذه الخطوة، حيث يأتي اختيار نادي جولف مدينتي كموقعاً للمركز متوافقًا مع نهج مرسيدس-بنز العالمي في التأكيد على أن العلامة الشهيرة أصبحت جزءاً هاماً من لعبة الجولف على الصعيدين العالمي والمحلي.

جدير بالذكر أن مرسيدس-بنز تنشط في عالم جولف المحترفين منذ أكثر من ثلاثين عام، حيث تشارك في أشهر بطولات الجولف في العالم.

الشبكة تعتبر هي أسهل طريقة لتمييز طرازات السيارات النختلفة، فهي بمثابة وجه للسيارة ، مما يمنحها هوية خاصة وسط بحر ماركات السيارات المختلفة في العالم.

ومن ضمن الشبكات المميزة ، شبكة مرسيدس-بنز، التي قد تطورت بشكل كبير منذ أن قام فيلهلم مايباخ بتركيب اختراعه ، مبرد السيارة على شكل قرص العسل ، ووضعه على سيارة مرسيدس 35 PS في عام 1900.

و تم تصميم شبكة المبرد لحل مشكلة التبريد لمحركات الاحتراق الداخلي في ذلك الوقت ، ولكنها بدأت في نهاية عصر شبكات السيارة.

و في عام 1931 ، أدى وصول مرسيدس بنز 170 إلى تغيير كل شيء بها و لأول مرة ، تم تركيب المبرد خلف الشبكة للحماية ، والتي كانت جزءًا من غطاء السيارة.

وقد أدى ذلك إلى ظهور الشبكة الأيقونية المصنوعة من الكروم ، والتي لم تكن بمثابة حماية للرادياتير فحسب ، بل أيضًا كشكل مميز ، مع شعار النجمة ثلاثية الرؤوس.

منذ ذلك الحين ، واصلت مرسيدس تطوير شبك الكروم لعقود، وفي الخمسينيات من القرن الماضي ، قدمت Merc تصميمًا جديدًا للشبك الأمامي مع 300 190 SL، و أصبحت الشرائح الأفقية سمة مميزة بين سيارات مرسيدس لاحقاً.

وفي عام 2007 ، بدأت مرسيدس في تقديم خيارات شبكية للعملاء اعتمادًا على مستوى القطع، و يمكن أن تكون إما كلاسيكية (كلاسيكية وأناقة) أو رياضية (Avantgarde) ، والتي تم تقديمها في كل من الفئة C والفئة E.

ومع اقتراب عصر السيارة الكهربائية ، فإن شبكات مرسيدس-بنز موجودة كما هي ولكن بوظيفة مختلفة عن غطاء الرادياتير الواقي في الماضي.

و دون الحاجة إلى المبرد ، تنتقل العلامة التجارية الألمانية إلى شبكة Black Panel من أجل مجموعة EQ الخاصة بها ، والتي تعمل كسطح مثالي لأجهزة الاستشعار المخفية التي لا غنى عنها.