من خلال تصريحات خاصة له، تحدث عمر بلبع، رئيس الشعبة العامة للسيارات فى اتحاد الغرف التجارية، عن حالة الركود النسبى الموجود في سوق السيارات المصري.

حيث تراجعت مبيعات السيارات بنسبة 12.9%، ليصل معدل مبيعات المركبات إلى 64 ألفا و362 خلال العام الحالى، مقابل 73 ألف و908 مركبات فى الفترة المقابلة من العام السابق.

وأشار إلى إن إنخفاض نسبة المعروض من السيارات فى السوق هذه الفترة أدى إلى الزيادة فى الأسعار، حيث انخفضت نسبة المعروض للضعف.

أرجع بلبع سبب ذلك إلى التداعيات العالمية للحرب الروسية الأوكرانية، إضافة إلى انخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار محليا خلال هذه الفترة.

كما أضاف أن السيارات الكورية والصينية تعد الاكثر تداولا فى الأسواق، وتبدأ أسعارها من 100 ألف جنيه إلى 5 ملايين جنيه حسب طرازها.

كما أكد عمر بلبع، أن هناك إرتفاع في أسعار «الأوفر برايس» بصورة جنونية لتشمل جميع أنواع السيارات المتوافرة في السوق، والتي لا تكفي أعدادها طلبات العملاء .

و أن الأوفر برايس تفاقم خلال الشهر الجاري بأرقام متفاوتة وباهظة على جميع أنواع السيارات بسبب ندرة المتوافر من الطرازات المختلفة

مؤكداً إلى أن هناك توقعات باستقرار الأسعار، ورواج حركة البيع والشراء فى السوق المحلية.

من خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد سعد، ببرنامج معاك في الصورة، المذاع على القناة الفضائية الحدث اليوم، قال المهندس عصام غنايم، خبير السيارات، إن سوق السيارات ليس في أحسن حال وان الجميع غير متفائل بالوضع الحالي أو المقبل.

مشيرًا إلى أن أسعار السيارات تشهد حالة من الارتفاع الجنوني؛ خاصة أن هناك سيارات ارتفع سعرها من 100 إلى 200 ألف جنيه حسب السعة المتاحة لها.

و أن جميع الوكلاء رغم عدم توافر السيارات لديهم، إلا أنهم يطرحون أسعارا مرتفعة جديدة كل أسبوع أو أسبوعين ولا يوجد بيع أو شراء، مشددًا على أن سوق السيارات يعاني من موت إكلينكيًا حاليًا.

واكمل من خلال مداخلته الهاتفية: تأتي موجة الزيادات المفاجئة لسوق السيارات التي أعلن عنها عدد من الوكلاء استكمالا لمسلسل الارتفاعات التي شهدها سوق السيارات المصري منذ العام الماضي 2021.

فضلًا عن حالة الارتباك والتأثير السلبي الناتج عن حالة التضخم والأزمة الروسية الأوكرونية، إلى جانب نقص الرقائق وارتفاع أسعار الشحن وتفشي ظاهرة الأوفر برايس.

هيونداي فيرنا تتصدر قائمة مبيعات السيارات للربع الأول من 2013

هيونداي فيرنا تتصدر قائمة مبيعات السيارات للثلث الأول من 2013

تصدرة سيارة هيونداي فيرنا قائمة مبيعات السيارات ذات السعة اللترية 1.6 في مصر خلال الثلث الأول من هذا العام. جاء ذلك نتيجة لتسجيل مبيعات للسيارة تصل إلى أكثر من 23% من إجمالي مبيعات السوق للسيارات من نفس الفئة اللترية. فيما تمكنت سيارات متسوبيشي من التقدم لاحتلال المركز الثاني في مبيعات السوق المصري لتسجل مبيعات بنسبة 11% من مبيعات السوق بطرازات لانسر المختلفة.

 

وإليكم ترتيب باقي العشرة مراكز الأولى التي سجلت أعلى المبيعات في السوق المصري في الثلث الأول من هذا العام:

في المركز الثالث تويوتا كورولا وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 8.5%

في المركز الرابع هيونداي نيو إلنترا وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 6.7%

في المركز الخامس رينو لوجان وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 6.1%

في المركز السادس شيفرولية أوبترا وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 6.0%

في المركز السابع أوبل أسترا وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 5%

في المركز الثامن رينو سانديرو هاتشباك وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 4.3%

في المركز التاسع كيا كارينز وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 3.9%

وأخيرًا في المركز العاشر كيا سيراتو الجديدة وسجلت مبيعات تُقدر بنسبة 3.1%

 

قُدمت هذه الإحصاءيات وفقا لبيانات مجلس معلومات سوق السيارات المصري

إعداد نادر الطرابيشي