عقد السيد/ هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، اجتماعًا مع مؤسسي شركة مصر لمحطات شحن السيارات الكهربائية، بحضور السيد/ أيمن سليمان المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، والسيد/ باسل الحيني العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر القابضة للتأمين، وممثلي مجموعة حسن علام القابضة.

وتم خلال الاجتماع متابعة الإجراءات النهائية لتأسيس الشركة، وكذلك مستجدات المناقصة المطروحة بين الشركات المؤهلة للقيام بتشغيل وإدارة والمساهمة في رأس مال شركة مصر لمحطات شحن السيارات الكهربائية، والتي تقرر مد أجلها حتى يوم الأربعاء الموافق 31/8/2022 لتلقي عروض الشركات.

و تهدف شركة مصر لمحطات شحن السيارات الكهربائية إلى إنشاء وتشغيل 3000 شاحن مزدوج كمرحلة أولى خلال 18 شهرًا تغطي كافة الطرق السريعة ومحافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية.

وستقوم الشركة الفائزة بالمناقصة، بتكليف أحد بيوت الخبرة المتخصصة لاختيار مواقع المحطات من قائمة مبدئية ضمت أكثر من 2000 موقع.

ويتوزع هيكل مساهمي شركة محطات الشحن بين صندوق مصر السيادي ومجموعة مصر القابضة للتأمين بنسبة 30% لكل منها، و 20% لإحدى شركات مجموعة حسن علام القابضة، برأسمال 120 مليون جنيه يتم زيادته بعد اختيار الشريك الفني إلى 150 مليون جنيه.

أعلنت وزارة قطاع الأعمال في بيان لها ، عن طرح كراسة الشروط للشركات المتأهلة لمناقصة تشغيل وإدارة والمساهمة في رأس مال شركة المحطات العامة لشحن السيارات الكهربائية، التي قد تقدمت لها 15 شركة و تم تأهل 11 شركة منها.

الشركة المتأهلة للمناقصة تحت التأسيس و يساهم في رأسمالها كل من صندوق مصر السيادي ومجموعة مصر القابضة للتأمين بـ30% لكل منها، و20% لشركة حسن علام برأسمال مصدر ومدفوع 120 مليون جنيه يتم زيادته بعد اختيار الشريك الفني إلى 150 مليون جنيه.

كما تهدف تلك الشركة إلى إنشاء وتشغيل 3000 شاحن مزدوج السيارات الكهربائية كمرحلة أولى خلال 18 شهراً لتغطية جميع الطرق السريعة بمحافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية.

كما ستقوم الشركة بتكليف أحد بيوت الخبرة المتخصصة لاختيار مواقع المحطات من قائمة مبدئية ضمت أكثر من 2000 موقع.

‏صرح هشام توفيق وزير قطاع الأعمال من خلال الجلسة الثالثة لمؤتمر مصر تستطيع بالصناعة، إن تاريخ صناعة السيارات في مصر قد بدأ من عام ١٩٦٠ عبر شركة النصر، وفي عام ٢٠١٩ توقفت، إلا أننا الآن سنعود إلى توطين صناعة السيارات.

وأن هناك ٣ مشروعات وهى صناعة سيارة الركوب، بالتعاون مع شركة صينية كبرى، حيث سننتج نموذجًا واحدًا بهدف تشجيع الاستثمار في المكونات ،سننتج أول عام ١٠٠٠٠ سيارة.

وخلال العام الثاني سننتج ٢٠ ألف سيارة، والمشروع الثاني صناعة ميكروباص ١٢ راكبًا كهربي، حيث سيتم إنتاج ٧٠٠٠ سيارة.

والمشروع الثالث سيكون إنتاج ٥٠ ألف سيارة توك توك في السنة الأولى، يصل إلى ١٠٠ ألف في العام الثاني، قائلا إن الهدف هو تجميع السيارات.

وكشف هشام توفيق خلال تصريحه خلال كلمته، أنه قد تلقى من وزير الصناعة الصيني، بأن تدير الحكومة أول شبكة شحن للسيارات، وهو ما تتجه إليه الدولة حالياً من خلال شركة ٦٠ ٪؜ منها تمتلكه الحكومة، ستنطلق في إنشاء محطات بـ٣ محافظات.

وأكد أن الحكومة قدمت محفزات للشركات ومشترى السيارات، كما أن تكلفة الشحن أعلنت عنه وزارة الكهرباء ١٢١ قرشا، وهو سعر رائع.

وأضاف؛ لقد أسسنا الشركة وحددنا الأماكن، حيث درسنا ٦٠ ألف موقع، اخترنا ٣٠٠٠ موقع في ٣٠٠٠ محافظة.

تأسست إنفنيتي عام 2014 وتُعد الشركة المصرية الوحيدة المتخصصة بالكامل في توفير حلول الطاقة المتجددة في السوق المحلي.

وتساهم في خلق مستقبل أكثر استدامة لمصر. تعتمد الشركة على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لتقديم حلول طاقة مستدامة ومبتكرة للمجتمعات بما يعمل على تحقيق الاستدامة البيئية بشكل عملي.

واليوم ، أعلنت شركة إنفنيتي، الشركة الرائدة في تقديم حلول الطاقة المتجددة في مصر، عن إطلاق 7 محطات جديدة لشحن السيارات الكهربائية في منطقة الدلتا لأول مرة.

يأتي ذلك في إطار خطط الشركة لتوسيع شبكتها المتخصصة في شحن السيارات الكهربائية في جميع أنحاء مصر، وبما يتوافق مع رؤية الحكومة الهادفة لبناء منظومة قوية ومتكاملة للسيارات الكهربائية في السوق المحلي.

هذا وقد اختارت إنفنيتي مواقع استراتيجية متميزة لإقامة محطات شحن السيارات الكهربائية الجديدة من أجل تلبية احتياجات أصحاب السيارات الكهربائية في منطقة الدلتا وما حولها.

تمثل هذه المحطات أول تواجد للشركة في منطقة الدلتا، وتضم سبع محطات شحن جديدة بإجمالي 20 نقطة شحن في مواقع رئيسية وهامة يسهل الوصول إليها من أي مكان في الدلتا. ت

تواجد المحطات في كل من شبين الكوم والمنصورة ودمياط، حيث تعد إنفنيتي هي الشركة الوحيدة التي توفر محطات لشحن السيارات الكهربائية في هذه المدن في الوقت الحالي.

كما تأتي في إطار خطة إنفنيتي الطموحة للتوسع في منطقة الدلتا بالكامل.

وتعليقًا على إفتتاح المحطات الجديدة، يقول السيد/شمس عبد الغفار، العضو المنتدب لقطاع السيارات الكهربائية في شركة إنفنيتي: “على الرغم من امتلاكنا لأكبر شبكة لمحطات شحن السيارات الكهربائية في مصر، إلا أننا نواصل جهودنا المستمرة لتوسيع هذه الشبكة في مناطق ومحافظات جديدة في السوق المحلي من أجل تلبية احتياجات المستهلكين في مصر. في الوقت نفسه، نتطلع للمساهمة في تنفيذ خطط الدولة الهادفة لإقامة منظومة قوية ومتكاملة للسيارات الكهربائية في البلاد، ونسعى جاهدين لتوسيع شبكتنا وتحقيق هذا الهدف الآن وفي المستقبل”.

أنشئت كل محطات إنفنيتي لشحن السيارات الكهربائية طبقًا لمواصفات الاتحاد الأوروبي وهي متوافقة مع الكابلات من فئة Type2. يشار إلى أن شواحن محطات الشحن مزودة بمخرجين قدرة 22 كيلووات، ويوجد شواحن تعمل بالتيار المستمر لخدمة الشحن السريع في محطات الشحن الرئيسية، حيث تصل قدرة هذا النوع من الشواحن حالياً إلى 50 كيلووات.

الجدير بالذكر أن عدد محطات شحن السيارات الكهربائية التي تضمها شبكة إنفنيتي يصل الآن لأكثر من 90 محطة تضم 300 نقطة شحن.

وتتواجد على أهم وأكبر الطرق الرئيسية في كل من القاهرة والإسكندرية والغردقة والإسماعيلية والعين السخنة وغيرها. تقع المحطات التي تضمها الشبكة أيضًا في المناطق التي تتميز بكثافتها المرورية العالية.

كما تم اختيارها بعناية في عدد من محطات الوقود والمناطق والمولات التجارية عالية الازدحام والمجتمعات السكنية الشهيرة.

في إطار جهود وزارة قطاع الأعمال العام لتوفير البنية التحتية اللازمة للسيارات الكهربائية والتي تتكامل مع مشروع الوزارة لإنتاج أحجام مختلفة من المركبات الكهربائية (ملاكي / ميكروباص)، من خلال شركاتها التابعة (النصر / الهندسية للسيارات) بالتعاون مع شركات أوروبية وآسيوية.

عقدت أعمال اللجنة المشكلة من مؤسسي شركة محطات الشحن العامة للسيارات الكهربائية، بمقر وزارة قطاع الأعمال المصري ، لدراسة وفحص خطابات الشركات / التحالفات التي أبدت اهتمامًا بالشراكة في إدارة وتشغيل الشركة (تحت التأسيس).

واستعرضت اللجنة نتائج مراجعة ملفات الجهات المتقدمة – وعددها 14 شركة / تحالف – بناء على الدعوة التي طرحتها وزارة قطاع الأعمال العام في مارس الماضي إلى الشركات / التحالفات لإبداء الاهتمام بإدارة وتشغيل شركة محطات الشحن العامة للسيارات الكهربائية (تحت التأسيس).

واستقرت اللجنة على تأهيل 10 ملفات لشركات / تحالفات بناء على الخبرة والملاءة المالية، وذلك تمهيدًا لطرح مناقصة بين هذه الشركات والتحالفات المؤهلة، حيث يجري حاليًا إخطار الجهات التي تم تأهيلها وإعداد إجراءات طرح المناقصة وكراسة الشروط.

توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء مصنع لمحطات شحن السيارات الكهربائية

شهد الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين ” الهيئة القومية للإنتاج الحربي” و” شركة SSE الصينية” و” شركة مارثون الدولية المحدودة للتكنولوجيا ” لإنشاء مصنع لإنتاج محطات شحن السيارات الكهربائية وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

اقرأ باقي التفاصيل ->