إنتاج أول محرك مصري تمهيدًا لتصنيع أول سيارة مصرية

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

بالتعاون مع الإنتاج الحربي

إنتاج أول محرك مصري تمهيدًا لتصنيع أول سيارة مصرية

إنتاج أول محرك مصري تمهيدًا لتصنيع أول سيارة مصرية

أكد المهندس حاتم صالح وزير الصناعة والتجارة الخارجية، وفقًا لجريدة الأهرام المصرية، أن معدل النمو الصناعي حقق ارتفاعا ملحوظا حيث بلغ‏3%‏ خلال العشرة أشهر الماضية بزيادة‏1 %‏ عن معدل النمو العام.

وهو ما يؤكد قدرة الصناعة المصرية علي القيام بدور اكثر فعالية في دعم المنظومة الاقتصادية, وقال صالح ان هناك إقبالا كبيرا من الشركات العالمية للاستثمار داخل السوق المصرية خلال هذه المرحلة حيث ابدي العديد من الشركات الاوروبية من فرنسا وايطاليا واسبانيا رغبتها في الاستثمار في مصر في القطاعات الهندسية والجلدية والطاقة المتجددة .

جاء ذلك خلال إفتتاح الوزير يرافقه السيد بيتر زيجارتو وزير الدولة المجري للعلاقات الاقتصادية مصنعا لانتاج المستلزمات الطبية بالمنطقة الصناعية بمدينة العاشر من رمضان برأس مال مصري مجري مشترك قدره ثمانون مليون جنيه وينتج نحو عشرون مليون وحدة نقل المحاليل الطبية ويخصص نحو ستون في المائة من حجم الانتاج للتصدير .

وأكد بيتر زيجارتو وزير الدولة المجري للعلاقات الاقتصادية اهتمام بلاده بتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري مع مصر وأن هناك فرصا كبيرة لزيادة الاستثمارات المشتركة وخلق شراكات بين الشركات المصرية والمجرية في كثير من المجالات.

ومن ناحية أخري عقد الوزير أمس اجتماعا مع أحد المخترعين الشباب وهو المهندس خالد سعيد وأضاف والذي توصل لإبتكار أول محرك مصري بالكامل يستخدم في سيارات النقل الكبيرة .

وقال المهندس حاتم صالح إن هناك تضافر كافة الجهود الحكومية لتذليل كافة العقبات التي تواجه إنتاج هذا المحرك والذي يمثل نقلة مهمة في تاريخ الصناعة المصرية حيث يعد الركيزة الأساسية لإمكانية تصنيع سيارة مصرية بنسب مرتفعة من المكونات الحالية .

كما أنه سيتم التنسيق مع وزارة البحث العلمي لبحث إمكانية توفير الدعم اللازم لتنفيذ أفكار المبتكرين والمبدعين في المجالات الصناعية.

وقال صالح إلي أن هذا المحرك لسيارة نقل كبيرة قدرته ربعمائة وخمسون حصانا وتصل تكلفة إنتاجه إلي نحو سبعين ألف جنيه في حين أنه يتم إستيراده حاليا من الخارج بما قيمته مائتان وسبعون ألف جنيه مشيرا إلي أنه سيتم في آخر الأسبوع المقبل الإنتهاء من تصنيع المحرك بالتعاون مع إحدي شركات الإنتاج الحربي .

ومن المقرر أن يصل حجم إنتاج هذا المحرك إلي عشرين ألف وحدة سنويا.

واضاف الوزير ان مصر تمتلك خبرات كبيرة في مجال صناعة السيارات من خلال تجميع كبري ماركات السيارات العالمية في مصر لافتا إلي أنه يجري حاليا إعداد إستراتيجية متكاملة لتطوير وتنمية صناعة السيارات في مصر وسيتم الإعلان عنها قريبا.

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق