اختتام فعاليات معرض أوتو تك ٢٠١٩

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

اختتام فعاليات معرض أوتو تك ٢٠١٩
وحضور لافت للشركات الأجنبية المتخصّصة في خدمات ما بعد البيع وقطع غيار السيارات

اختتام فعاليات معرض أوتو تك ٢٠١٩

*منشور صحفي
شَهِد مركز مصر للمعارض الدولية في القاهرة الجديدة اختتام فعاليات الدورة السادسة والعشرين مِن معرض “أوتو تك” المتخصِّص في خدمات ما بعد البيع وقطع غيار السيارات وملحقاتها، والذي أُقيم خلال الفترة ما بين 13-15 ديسمبر 2019.

وضم أكبر معرض متخصّص في خدمات ما بعد البيع في المنطقة هذا العام، والذي نظّمته شركة “إنفورما ماركتس”، عددًا كبيرًا من العارضين من الشركات المحلية والأجنبية من ٢٠ دولة حول العالم، منها كوريا والصين وتركيا والهند والبرازيل وتايوان وتونس، تُمثِّل مختلف جوانب قطاع الصناعات المغذّية وخدمات ما بعد البيع للسيارات، وتُوفّر حلولًا مبتكرة ومستدامة تعرضها على الزوّار في أجنحتها الدولية المتخصِّصة.

زار المعرض في أيامه الثلاثة أكثر من 4500 زائر مِن الموزّعين وتُجّار قطع الغيار والمستوردين والمصدّرين وأيضًا المصنّعين والمورّدين من مختلف الأسواق التصنيعية الرئيسية، بخلاف العملاء الذين حضروا من مختلف أنحاء الجمهورية للتعرّف على كلّ ما هو جديد في هذا القطاع الحيوي. المؤشرات الأولية لاستطلاع الرأي الخاصة بالزوار والعارضين تشير إلى أن المعرض مثل فرصة ذهبية أمام العارضين للقاء والتَّواصُل المُباشر مع الزوّار بهدف إقامة علاقات مُثمرة مع العملاء المحتملين، وجمع المعلومات والتعليقات القيّمة عن المنتجات والخدمات المُقدّمة، وتوثيق الصلة بين مورّدي الخدمات وممثّلي الصناعة والمستهلكين.

قال السيد مصطفى خليل، مدير المعارض بشركة إنفورما ماركتس- مصر: ” لقد كانت دورة هذا العام من معرض أوتو تك هي الأكبر والأضخم منذ إقامته، وتعكس دون شك حجم الاهتمام بسوق خدمات ما بعد البيع للسيارات والصناعات المغذّية وقطع غيار السيارات والإكسسوارات ومعدّات مراكز الصيانة والوِرش ليس فقط في مصر، وإنما في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بأسرها.”

وشأنها شأن دورة العام الماضي، وبالتعاون مع المجلس التصديري للصناعات الهندسية، استضاف “أوتو تك ٢٠١٩” أكثر مِن ٣٠ مُشتريًا من قارتي إفريقيا وأوروبا للتّواصُل مع المصنّعين والمورّدين المصريين لبحث سُبل تصدير منتجاتهم وخدماتهم إلى إفريقيا وأوروبا مِن خلال عقد لقاءات ثنائية واجتماعات مباشرة، وهو ما أسفر عن إبرام وتوقيع العديد من الاتفاقات خلال أيام المعرض الثلاثة.

كما عَقدت اللجنة المنظّمة للمعرض عددًا مِن الندوات العلمية المجانية ووِرش العمل لمناقشة أحدث التقنيات في الصناعة والتي تَهدف إلى تطوير الصناعة بوجه عام والرقي بالمنتجات النهائية للتّنافس في الأسواق العالمية، مِن أبرزها حلقة نقاشية حول أنظمة الصيانة والأمان في السيارات، وأخرى تتعلّق بالتوجّه الكهربائي في مجال النقل في مصر، بخلاف ندوة عن التميّز في الجودة والصناعات المغذية.

قال المهندس شادي الصفتي،  خبير الجودة والتصنيع بشركة جينيرال موتورز من شركة جنرال موتورز مصر: “ممّا لا شك فيه أن الجودة هي مفتاح النجاح للصناعة المصرية وكلمة السر وراء تصدير المنتجات للخارج. وأتاح المعرض هذا العام الفرصة أمام العديد من الخبراء لمناقشة مفهوم الجودة وثقافتها من خلال عقد حلقات نقاشية ثرية تهدف إلى نقل هذا المفهوم إلى المصنّعين المصريين ومِن ثمّ تعزيز فرص الاستثمار.”

أمّا عن المهندس “علاء صلاح الدين” ، رئيس الإدارة المركزية للتصنيع المحلي (IDA)، فأعرب عن أهمية الحوارات والندوات التثقيفية التي عُقدت في المعرض هذا العام بقوله: “هناك ضرورة قصوى للوجود في مثل هذه المعارض لإقامة جسور من التواصل بين الشركات المحلية والأجنبية في قطاع الصناعات المغذّية وخدمات ما بعد البيع للسيارات؛ فبالتواصل مع المصنّعين من الدول الأخرى نطّلع على أبرز التوجّهات العالمية وأكثر الأنظمة والحلول الإلكترونية تطوّرًا، وهو ما يُساعدنا على تطوير المنتجات المحلية. ومِن جهة أخرى، سيتمكّن المستهلك المصري مِن خلال مثل هذه المعارض، مِن التعرّف على أحدث المنتجات والابتكارات وأيضًا الحلول المتطوّرة في هذا القطاع.”

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق