تغطية أوتوكروس 2017 … إبراهيم عماد في الصدارة

FacebooktwitterFacebooktwitter

تغطية أوتوكروس 2017 إبراهيم عماد في الصدارة

بارو” يفاجأ الجميع بالفوز باللقب الذهبى و”هيثم سمير” يأتى فى مرتبة الوصافة

كتب – أشرف كــاره

شهدت منافسات أوتوكروس (صيف 2017) العديد من التحديات والمفاجآت التى جاءت سارة للبعض ومخيبة لآمال البعض الآخر، حيث تمكن المتسابق الصاعد/ إبراهيم عماد “بارو” من تصدر النهائيات باليوم الثانى متفوقاً – زمنياً – على كل من خالد إمام بالمجموعة الذهبية وهيثم سمير بالمجموعة الفضية ، ومسطراً لإسمه بحروف من “ذهب” فى سجل أبطال أوتوكروس منذ تسعينيات القرن الماضى…

إبراهيم عماد “بارو”

 

على حلبة البلاتفورم بالساحل الشمالى ومع مساء الخميس الماضى 10 أغسطس تمت التأهيلات بين مجموعة المتسابقين المشاركين بالسباق والذين زاد عددهم عن 64 متسابق وذلك من خلال تسابق كل متسابقين فى مسار السباق المزدوج بنفس الوقت وخروج الأكبر زمناً – ووفقاً للفئات المشاركة بالسباق – حيث قسمت تلك الفئات إلى ثمانية مجموعات هى:

  • أقل من 1600 سم3
  • من 1600 : 2000 سم3
  • فوق 2000 سم3
  • أقل من 2800 سم3 – دفع خلفى
  • من 2800 : 3500 سم3 – دفع خلفى
  • أكبر من 3500 سم3 – دفع خلفى
  • السيارات رباعية الإندفاع بالعجلات – قياسية
  • السيارات رباعية الإندفاع بالعجلات – معدلة

وقد تم تصعيد 32 متسابق إلى النهائيات باليوم التالى 11 أغسطس على أن تشمل كل مجموعة أربعة متسابقين ، وأن يصنف الأول والثانى من كل فئة بحسب زمنيهما الأفضل ضمن مجموعة (ذهبية) ، بينما سيصنف الثالث والرابع من كل فئة ضمن مجموعة حملت تسمية (فضية) وذلك بسبب زمنيهما الأقل أفضلية، ومن ثم تصبح التصفيات بكل مجموعة بين 16 متسابق يتم التصفية فيما بينهم بنظام الدورى …. ليقف فى النهاية على منصة التتويج الكبرى كل من أوائل المجموعة الذهبية فى المركز الأول.

المجموعة الذهبية أوتوكروس 2017

المجموعة الذهبية

المجموعة الفضية أوتوكروس 2017

المجموعة الفضية

 

لقطات من السباق

  • أكبر الخاسرين بالبطولة – وبالتحديد بالنهائيات – المتسابق المخضرم/ نادر الخياط ، والذى أصابت سيارته اللانسر إيفولوشن وفور إنطلاقه من خط الإنطلاق بعض الأعطال الميكانيكية أوقفتها عن متابعة السباق وعلى بعد أمتار ، إلا أنه بالرغم من ذلك فقد فاز بالمركز الثالث فى فئة السيارات المندفعة بالعجلات الأربع القياسية.
  • مقارنة كبيرة تمت بين المتسابقين حمادة زلط وحسام سليمان وخاصة مع مشاركتيهما على نفس السيارة ، والذى إستطاع سليمان حسمها فى النهاية لصالحه بعد حصوله على المركز الرابع العام فى المجموعة الذهبية والأول بفئة السيارات رباعية الإندفاع المعدلة فيما جاء حمادة زلط بالمركز الثانى فى نفس الفئة فقط.
  • نهائى ساخن للغاية على لقب المجموعة الفضية جاء بين المخضرمين هيثم سمير وناصر الفيومى – بالرغم من إختلاف فئتى سيارتيهما – إلا أن سمير إستطاع حسمه لصالحه بجدارة فائزاً بلقب المجموعة الفضية والمركز الثالث بفئته المندفعة بالعجلات الأربع المعدلة بنفس الوقت.
  • أروع سباق شهدته هذه البطولة تمثل بنهائى المجموعة الذهبية الذى جاء بين “بارو” الذى تقع سيارته بفئة ما فوق 2000 سم3 ، وخالد إمام الذى تقع سيارته بفئة ما تحت 1600 سم3 ، ومع قيادة رائعة من كلا المتسابقين وإرتكاب إمام لخطأ واحد بإسقط أحد البراميل المحددة لخط السباق ومن ثم تحميل زمنه بأربعة ثوانى وبنفس الوقت وصوله أولاً لخط النهاية … بينما الخطأ الوحيد الذى إرتكبه “بارو” كان تحريك بعض الإطارات المحددة لخط التسابق والتى تحمل على إثرها 3 ثوانى إضافية ووصوله خلف إمام مباشرة لخط النهاية … لتأتى النتيجة بعد إحتساب إجمالى الأزمنة بفوز إبراهيم عماد “بارو” على خالد إمام بفارق 0.01 ثانية وهو الأمر الذى لم يحدث من قبل طوال تاريخ تنظيم سباقات أوتوكروس بأن يفوز متسابق بهذا الفارق الضئيل جداً ، وبالتالى تمكن بارو من حصد لقب المجموعة الذهبية بالسباق وهى للمتسابقين الأفضل زمناً وكذلك لقب فئة سيارته ، بينما تمكن خالد إمام من الحصول على المركز الثانى بالمجموعة الفضية ولقب الفئة التى يشارك بها .

ساهم نادى السيارات والرحلات المصرى – من خلال المراقب/ أحمد بدر –  فى الرقابة على الإلتزام بقواعد وسير السباق على الوجه الأمثل ، وهو الأمر الذى تمكن من تحقيقه بجدارة تنظيمية عالية فريق شركة عالمية المنظمة للسباق بقيادة المهندس/ محمد عبد المنعم الصاوى ، ومدير التسويق والسباق/ أيمن إمام … علاوة على فريق إدارة التوقيتات المتمثل بشادى أسامة و أحمد رضوان.

FacebooktwitterFacebooktwitter

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق