تغطية فعاليات معرض IAA هانوفر الدورة 67

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

الدورة الـ 67 من معرض “IAA – Hanover”

“إختراق المستقبل اليوم”

من مدينة هانوفر- ألمانيا / أشرف كـــاره

مع التاسع عشر من شهر سبتمبر الجارى إنطلقت الدورة الـ 67 من معرض (IAA) لعام 2018 للسيارات التجارية بكافة أنواعها وتطبيقاتها وكذلك وسائل نقل الركاب ، والذى يتم تنظيمه مرة كل عامين والذى جاء مع هذه الدورة بالفترة من 20 – 27 سبتمبر (مع تخصيص يوم 19 سبتمبر للصحافة العالمية). وقد تم تنظيم المعرض على مساحة كلية ضخمة بلغت 280,000 متر مربع تم تقسيمها على مستوى 14 قاعة عرض داخلى ، علاوة على العرض الخارجى الضخم.

شارك بالمعرض ما يزيد عن 2174 عارض وشركة من أكثر من 50 دولة حول العالم ، فيما حضر المعرض لتغطيته عالمياً أكثر من 2,000 صحفى وإعلامى من مما يزيد عن 54 دولة  ، فيما تم تقديم أكثر من 435 مركبة أو منتج بهذا القطاع لأول مرة عالمياً (world Premier) وليرفع المعرض شعاره مع هذه الدورة “Driving Future” أو الوصول إلى المستقبل.

 

مجموعة  دايملر تتصدر المشهد:

من المعروف أن مجموعة دايملر (Daimler) تشمل عدة أسماء عالمية بقطاع الشاحنات والباصات قد يكون من أهمها – على مستوى المشاركة بمعرض هذا العام هما شاحنات مرسيدس بنز و شاحنات فوزو – إلا ان باقى الأسماء التى تندرج تحت مظلة المجموعة كانت حاضرة للتواجد فقط شأن (وسترن ستار ، فريتلاينر، سترا ، توماس ….)

وبخلاف تواجد المجموعة بالمعرض فى أكبر حجم عرض على الإطلاق شمل قاعتى 14 & 15 من المعرض ، إلا أنها عمدت إلى تقديم مجموعة من أحدث منتجاتها بقطاع الشاحنات واسيارات الفان والتى كان على رأسها شاحنة مرسيدس بنز الأشهر (أكتروس – Actros) التى تم إعادة تصميم بعض ملامح منها بخلاف دعمها بمجموعة جديد من وسائل الآمان المتفوقة شأن نظام الكبح المفاجىء لمنح حدوث حادث مع أى مركبة أو عائق بالأمام ، نظام الكبح المفاجىء للأجسام المتحركة بجانب السيارة عند حالة الإنعطاف الجانبى وعدم ظهور تلك الأجسام (شأن راكب دراجة نارية أو هوائية يحاول المرور بجانب الشاحنة من جهة اليمين بلحظة إنعطافها… فتتم عملية الكبح الفورية بشكل أوتوماتيكى ، والأمر نفس فى حالة مرور جسم من أمام الشاحنة).

أما عن جانب مركبات مرسيدس الفان ، فكان المشهد أكثر تركيزاً على السيارات العاملة بالكهرباء ، وكذا تقديم فان الشركة الإختبارى ذاتى القيادة (URBANTIC) الذى أبصار كافة الحاضرين بتصميمه الثورى وتطبيقات إستخداماته المستقبلية.

 

على الجانب الآخر قامت الشركة بالإعلان عن الشروع فى إنتاج باص الشركة الجديد مرسيدس – بنز (E-Citaro) المخصص لنقل الركاب العام والعامل بشكل كامل بالكهرباء والذى تصل المسافة التى يمكن أن يقطعها قبل إعادة الشحن ما يقرب من 150 كم ، ويتم شحنه كاملاً بفترة قياسية لا تزيد عن 3 ساعات ، فيما تمكن باص الشركة مرسيدس –  بنز (Citaro) الهايبريد والمخصص أيضاً لنقل الركاب العام من حصد جائزة باص العام 2019 فى إشارة واضحة لمدى تفوق تصنيعه وخدمته الشاقة.

 

شاحنات فورد تقود ثورة التفوق:

بخلاف شاحنة فورد الإختبارية التى تم تقديمها بتصميم ثورى بكافة المقاييس والتى حملت تسمية (F-Vision) ، فقد إستطاعت على الجانب الآخر أحدث شاحنات الشركة – قيد الإنتاج – والتى تحمل تسمية (F-Max) أن تحصد لقب شاحنة العام 2019 ، وهو ما جعل من فريق عمل الشركة غاية فى الفخر أثناء مجريات المعرض. من المعروف أن هذه الشاحنة يتم إنتاجها بمصنع (كوجيلى ) التركى ويتم تجهيزها بمحررك “ECOTORQ” بقدرة حصانية تبلغ 500 حصان وعزم دوران يصل إلى 2500 نيوتن – متر.

 

قطاع الشاحنات والباصات الكهربائية .. الأكثر إهتماماً هذه الدورة:

خلال العديد من المؤتمرات الصحافية التى تم تنظيمها بالمعرض سواء لمصنعين للشاحنات أو الباصات … أو حتى الصناعات المغذية لهذا القطاع ، كان التركيز واضحاً أن المستقبل (الكهربائى) قد بدأ بالفعل وبقوة فى هذا القطاع – الذى يختلف فى أداءه عن قطاع سيارات الركوب العادية –  فمع ما يزيد عن أكثر من 80 مؤتمر صحفى بخلاف الندوات العلمية والمحاضرات تم تنظيمها باليوم الأول والثانى بالمعرض .. وبصفة خاصة لمصنعى الشاحنات والباصات ، فقد تم تقديم العديد من الطرازات الجديدة بهذا الإتجاء .. وهو ما يشير إلى المنافسة المستقبلية المحتدمة بين الشركات وصناعاتها المغذية فى خدمة قطاع المركبات الكهربائية.

 

شركات الصناعات المغذية والخدمات تتنافس بقوة:

مع ضخامة حجم هذا المعرض والذى يعد الأكبر والأشهر عالمياً بهذا القطاع ، تظهر بالتالى شدة المنافسة بين المشاركين بخدمة مصنعى الشاحنات والباصات وصناعاتها المغذية ، وكذا التطبيقات المختلفة لهذه المركبات … ولا تنحصر تلك المنافسة بين الشركات بهذا المجال على تقديم عروض غير مسبوقة فقط ، بل ويأتى الأهم عندها فيما تقدمه من أفكار وإختراعات جديدة تستقطب معها العملاء الجدد المستهدفين بقوة … والعديد من الأسماء قد لمعت بهذا المعرض وأثبتت تفوقها وخاصة الأوربية منها أمام منافسيها الصينيين.

 

MCV تشارك بقوة فى هانوفر هذا العام:

مما يدعو إلى الفخر بطبيعة الحال ، هو مشاركة مصنع الباصات المصرى الشهير MCV والذى يعد أحد أكبر 10 مصنعى باصات فى العالم ، كما سجل على مدار سنوات عمله العديد من البصمات التصديرية المتميزة والتى قد يكون من أشهرها – تصدير بعض الطرازات مزدوجة الطابق إلى شبكة لندن لباصات النقل العام – كما جاءت مشاركتهم هذا العام مع أحدث إنتاجهم الفاخر من الباصات السياحية  مع طراز (800)  – والذى يمكن تقديمه بعدة تطبيقات وتجهيزات مرنة تحت رغبة العميل والذى يأتى بسعر تنافسى عالمياً بأقل من 500,000 دولار أميركى .. وذلك بحسب تصريح مدير تسويق الشركة لنا ، المهندس/ مراد عطية).

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق