كونتيننتال تحتفل بالذكرى الـ 150

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

كونتيننتال تحتفل بالذكرى الـ 150

كونتيننتال تحتفل بالذكرى الـ 150

 تحتفل كونتيننتال ، العلامة التجارية الألمانية الرائدة بقطاع الإطارات الراقية والتقنيات المتطوّرة، بالذكرى السنوية الـ150 لتأسيسها في 8 أكتوبر 2021، حيث كان قد تم إنشاء الشركة في مدينة هانوفر بألمانيا سنة 1871، وهي مسؤولة عن العديد من الابتكارات السبّاقة في تاريخها الطويل، بما في ذلك إنتاج المجموعة الأولى من الإطارات المصنَّعة خصّيصاً لمنطقة الشرق الأوسط. ومع الإنجازات التاريخية العديدة التي تحملها في جعبتها، يتأكّد أن شعار Mobility. Our heartbeat for 150 years. الخاص باحتفالات الذكرى السنوية الـ150 ملائم جداً لهذه المناسبة المميّزة.

ولطالما اعتبرت كونتيننتال الابتكار كأحد الركائز الأساسية لنجاحها، مع التمتّع بهدف مفرد ألا وهو تسهيل حياة الناس أكثر عبر تطوير حلول التنقّل المستقبلية الفعّالة والمستدامة. ولقد تم باستمرار تشجيع الفِرَق العلمية والهندسية لدى العلامة التجارية لإطلاق العنان للمخيّلة دون أي عوائق، والتفكير بحلول تكون ربما مستمَدَّة من أكثر المصادر غير المتوقَّعة أو الاعتيادية.

في البداية، بدأت كونتيننتال تصنيع مجموعة من منتجات المطّاط الطري، والأنسجة المحتوية على مطّاط والإطارات الصلبة للعربات والدرّاجات الهوائية. لكنها قامت أيضاً بإنتاج واقيات لحوافر الأحصنة لمنعها من الانزلاق على الجليد، ومادّة جوية خاصّة تم استعمالها لتغطية بدن وأجنحة طائرة رائد الطيران لوي بليريو خلال رحلته الجوية الأولى للعبور فوق القناة الإنكليزية.

هذا المستوى الثابت من الابتكار مكّن كونتيننتال من أن تقدّم للعالم أول سيارة بدون سائق في العام 1968 وأول إطار للسيارات مع مداس منقوش؛ وابتكار عجلات قابلة للفصل مخصَّصة لسيارات السيدان – وهو ما اعتُبِر ابتكاراً مميّزاً ساعد في توفير الوقت والجهد عند تبديل الإطارات؛ وإطلاق إطار لسيارات الركّاب صديق للبيئة هو ContiEcoContact سنة 1991؛ وأول إطار للطرقات العادية في العالم مرخَّص للقيادة بسرعة تصل إلى 360 كلم/س وهو ContiSportContact 2 Vmax.

وربما من بين الابتكارات الأكثر غرابة هو صنع إطار باستخدام مصدر طبيعي جديد للمطّاط – والمستخرَج من جذور نوع معيّن من الهندباء. ومن الابتكارات غير العادية الأخرى هناك Black Chili، المركَّب المتين الذي يمنح مستويات تماسك قصوى أثناء التسارع والانعطاف والكبح على الطرقات الرطبة والجافّة، وهو لا يتميّز بمستويات الاعتمادية العالية فقط… بل بفعاليته العالية أيضاً!

ولقد نمت الأعمال على مدى السنوات الـ150 الماضية لتضم الآن حوالي 233,000 موظّف يعملون في مجالات الإنتاج والأبحاث والتطوير والإدارة في 58 دولة وسوق حول العالم. وتضاف إلى هذا مواقع التوزيع، مع وجود منافذ للإطارات مملوكة من قِبَل الشركة وما مجموعه حوالي 5,000 وكالة ومركز عمليات مع حضور لعلامة كونتيننتال التجارية.

تعليقاً على احتفالات الذكرى السنوية، قال كاريل كوتشيرا، المدير التنفيذي لدى كونتيننتال الشرق الأوسط : “من المميّز فعلاً رؤية ما حقّقته كونتيننتال على مدى السنوات الـ150 الماضية. وتشكّل منتجاتنا الأولى من نوعها ضمن هذا القطاع دليلاً على مستوى الابتكارات والأبحاث التي لطالما حظيت بأولوية بارزة لدينا. وهذا التفكير المستقبلي هو ما سيقودنا للأمام في السنوات الـ150 القادمة.”

وأضاف: “تجمعنا شراكة مع بعض أبرز الموزّعين هنا في منطقة الشرق الأوسط، وأودّ أن أشكرهم جميعاً للتعاون القيّم معنا والعمل الدؤوب الذي يبذلونه لتعزيز نمو علامة كونتيننتال التجارية.”

يعود تواجد كونتيننتال في الشرق الأوسط إلى العام 2008؛ باعتبارها مصنِّع لإطارات سيارات الركّاب والفانات والشاحنات والمركبات المتخصِّصة. وتتوفر منتجات كونتيننتال في العديد من الدول بالشرق الأوسط، شاملة البحرين، مصر، العراق، الأردن، الكويت، لبنان، عُمان، قطر، السعودية والإمارات. وفي العام 2017، قدّمت كونتيننتال منتجاً آخراً سبّاقاً أيضاً، وهذه المرّة في الشرق الأوسط نفسه، وذلك مع إطلاق مجموعة جديدة من الإطارات المصمَّمة خصّيصاً للمنطقة. وتتضمّن مجموعة Generation 6 ثلاثة أصناف مختلفة – حيث يركّز كل واحد منها على نوع معيّن من متطلّبات القيادة – أكان فيما يتعلّق بالراحة، السرعة أم السيطرة الهادئة.

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق