مذكرة تفاهم بين الإنتاج الحربي وجيلي لإنتاج سيارات كهربائية في مصر

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

مذكرة تفاهم بين الإنتاج الحربي وجيلي لإنتاج سيارات كهربائية في مصر

شهد الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي، وشركة جيلي الصينية، لإنتاج عربات الركوب الكهربائية (الملاكي، والأجرة)، وذلك بديوان عام الوزارة.

وأجرى نائب رئيس مجلس إدارة شركة “جيلي” الصينية، عرضا تقديميا حول الشركة، حيث أوضح أنا بدأت في صناعة عربات الركوب التي تعمل بالبنزين منذ عام 1997، ونجحت في الوصول إلى الأسواق العالمية، من خلال تطويرها منتجاتها بشكل مستمر، لمواكبة التنافس الشديد في هذا المجال.

وأوضح أن “جيلي” لها مراكز ومعاهد متخصصة في أبحاث تكنولوجيا السيارات، وتعتبر من أهم شركات صناعة عربات الركوب الصينية الآن، وتشهد طفرة تكنولوجية كبيرة، وهو ما أتاح لها الفرصة للحصول على العديد من الجوائز على مر السنين.

ولفت نائب رئيس مجلس إدارة “جيلي”، إلى أن الشركة تنتج العربات الكهربائية منذ عام 2017 وأصبحت من الشركات الرائدة في هذه الصناعة على المستوى العالمي.

وأكد تطلع الشركة للتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي، نظرا لما يتوافر بشركاتها التابعة من إمكانيات عالية المستوى، مما يمهد الطريق لعقد شراكة استراتيجية بين الجانبين، في مجال إنتاج عربات الركوب الكهربائية (الملاكي والأجرة)، حيث تسعى الشركة لتلبية مطالب السوق المصرية من خلال منتجات تلائم الأجواء والطرق فيها.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم في ظل اهتمام وزارة الإنتاج الحربي بتوطين صناعة المركبات الكهربائية بأنواعها (أوتوبيسات، حافلات، سيارات،…) في شركاتها التابعة، وذلك في ظل اتجاه الدولة للتوسع في استخدام المركبات الكهربائية والتي تعد مستقبل المركبات في العالم كله، حيث تحقق عائدا اقتصاديا من خلال استخدام الكهرباء بدلا من البنزين والسولار، بالإضافة إلى قلة تكاليف صيانتها، إلى جانب العائد البيئي لها حيث تتوافق مع الاشتراطات والمعايير البيئية المحلية والدولية من خلال تقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن استخدام الوقود التقليدي.

توقيع مذكرة التفاهم، يأتي أيضا استكمالا لجهود وزارة الإنتاج الحربي في توطين تكنولوجيا صناعة المركبات الكهربائية بشركاتها، والتي بدأت بتوقيع اتفاقية بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات التابع لوزارة الإنتاج الحربي وشركة فوتون الصينية لتصنيع ألفي أوتوبيس كهربائي على مدار 4 سنوات، والتي وقِّعَت خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، ووفد وزاري مرافق له في الصين خلال شهر أبريل الماضي على هامش منتدى الحزام والطريق.

FacebooktwitterredditlinkedinmailFacebooktwitterredditlinkedinmail

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق