| تسجيل عضوية جديدة | استرجاع كلمة المرور ؟
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حكاية جميلة

  1. #1

    الصورة الرمزية tabeb

    رقم العضوية : 34542

    تاريخ التسجيل : 04Mar2009

    المشاركات : 1,393

    النوع : ذكر

    الاقامة : GIZA

    السيارة: 2olo ya rab

    السيارة[2]: fiat 131

    الحالة : tabeb غير متواجد حالياً

    افتراضي حكاية جميلة - Facebook Twitter whatsapp انشر الموضوع فى :

    hasad">

    جميلة تخطو على عكازين باتجاه حلمها في غزة


    جميلة الهباش مستندة على عكازيها

    غزة (ا ف ب) - تتكىء جميلة الهباش على عكازيها الحديثين كل صباح في طريقها الى المدرسة متجهة نحو تحقيق حلمها في ان تصبح صحافية لكي تتمكن من "فضح جرائم" اسرائيل التي افقدتها ساقيها في الحرب الاسرائيلية على قطاع غزة قبل عام.
    وباتت جميلة ابنة الخمسة عشر عاما رمزا لصمود اطفال غزة بعد ان لفتت انظار العالم اليها خلال مقابلة اجرتها معها قناة الجزيرة الفضائية وهي ترقد على سريرها في مستشفى الشفاء خلال الحرب حين اكدت اصرارها على تحقيق حلمها بان تصبح "صحافية".
    وكتبت النجاة لجميلة التي فقدت ساقيها في حين قتلت شقيقتها شذى (11 عاما) وابنة عمها اسراء (عشرة اعوام) وفقد محمد ابن عمها ساقه ايضا حينما باغتهم صاروخ اسرائيلي وهم يلهون فوق سطح منزلهم المكون من عدة طبقات في حي الشعث شرق مدينة غزة في الرابع من يناير/كانون الثاني 2009.
    وشنت اسرائيل هجوما على قطاع غزة في 27 كانون الاول/ديسمبر استمر 22 يوما واسفر عن مقتل اكثر من 1400 فلسطيني، طبقا لارقام فلسطينية
    تبتسم الفتاة بثقة وقد عادت من مدرستها على عكازيها يساندها شقيقها مؤمن قائلة "انا بأفضل حال، أذهب الى مدرستي كل يوم واتابع دراستي وحياتي بشكل طبيعي".
    وتستغرق الرحلة الى المدرسة حوالي ثلاثة ارباع الساعة رغم انها تبعد اقل من ثمانين مترا عن المنزل.
    وتروي جميلة وهي تلتقط انفاسها من عناء الطريق "لن يثنيني ما حدث عن مواصلة حياتي بل انه دافع اقوى لتحقيق حلمي في ان اكون صحافية ممتازة تنقل الحقيقة للعالم وتفضح جرائم اسرائيل بحقنا".
    وتسترجع الفتاة التي ترتدي جلبابا طويلا وحجابا "لا اذكر ما حصل معي وقت الحادث والحمد لله اني لا افعل والا بقيت افكر في الامر واسترجعه وتوقفت عن التفكير بحلمي". وتستدرك "كنت العب على السطح انا واختي شذى وابنة عمي اسراء وابنا عمي محمد ومحمود، ثم التفتنا فجأة الي محمود يصرخ: صاروخ صاروخ".
    وتتابع "لا اعلم ماذا حدث بعدها فقد استيقظت بعد الحادثة بيومين في المستشفى، واخبروني حينها ان شذى واسراء استشهدتا فشعرت بقمة الحزن ولم يخبروني عما اصابني". وتضيف الفتاة بحزن تداريه ابتسامتها "حزنت جدا فقد كانت شذى اقرب اخواتي لي، كانت علاقتنا حميمة".
    وتستذكر بعد ان ارتشفت القليل من العصير" كنت نائمة على سريري حينما دخلت الطبيبة الى غرفتي لتتفقدني فاستيقظت دون ان افتح عيناي وسمعتها تسال امي هل اخبرتموها بما اصابها؟ فأجابتها امي بانها لم تفعل بعد".
    وتكمل "رفعت راسي وسالتهم عما يجري، فاخبرتني الطبيبة انهم اجروا لي عملية بتر بالاطراف".. تصمت الفتاة للحظة ثم تستأنف "اعتقدت انهم بتروا القدم فقط لانني كنت اشعر بساقاي تماما، لكنهم بتروا الساقين من فوق الركبة".
    الا ان جميلة تصر بمعنوية مرتفعة "لن افشل، قررت من تلك اللحظة ان لا اسمح لليأس او الاحباط ان ينالا مني".
    تلقت جميلة وابن عمها محمد دعوة من العاهل السعودي للعلاج على نفقته في مستشفى الرياض عقب مقابلتها مع الجزيرة الفضائية.
    وتقول "مكثت انا ومحمد اكثر من ستة شهور في السعودية، ركبوا لي خلالها ساقين اصطناعيتين، وركبوا لمحمد طرفا، لكن الاخصائيين في مركز الشوا للعلاج الطبيعي في غزة اخبروني بعد عودتي ان الطرفين غير ملائمين وان جسدي يرفضهما".
    وتتذكر جميلة انها كانت عاجزة عن استخدام الطرفين وكانت تشعر بالام كبيرة لدى محاولة السير.
    وتتابع "سافرت الى سلوفينيا مع عدد من الجرحى وركبت هاتين الساقين وعدت بهما الى غزة منذ شهر حيث اتدرب على المشي عليهما يوميا بمساندة العكازين". وتقول الفتاة بتحد "ساتمكن من الاستغناء عن العكازين تماما قريبا".
    تجتاز جميلة اليوم الخمسين مترا بطرفيها الجديدن متكئة على العكازين في 20 دقيقة عندما لا تكون متعبة. وهو تقدم هائل عما كانت عليه الحال قبل شهر عندما كانت تحتاج الى ثلاثة ارباع الساعة لاجتياز خمسة امتار ليس الا.
    وتروي جميلة "كنت اخبر معالجتي النفسية في السعودية اني ارغب برؤية مكان الحادث واثار الدم وكل شئ كما هو. اعتقدت اني سانهار حين أرى المكان".
    وتضيف "ارسلت لي ابنة عمي صور السطح واثار الدم باقية فيه حينما كنت في السعودية .. صعدت الى السطح بعد عودتي ايضا لكنني لم انهار في كلا الحالتين ولم أبك ابدا.. البكاء لن يعيد ساقاي". وتقر الفتاة بفخر "أشعر اني اكبر عمرا ومسؤولية لكن معنوياتي عالية فلن أحزن او انقطع عن العالم".
    وعلى العكس من الفتاة الشابة، لم تتقبل والدتها ام محمد الامر بعد عام من الحادثة. وتقول ام محمد "كل يوم أبكي حينما أراها .. لا استطيع تحمل الامر و لن اتمكن يوما من ذلك فانا ام وما حدث كان اقسى من اي تصور".
    وتستذكر الام التي انجبت اربعة ابناء وخمس بنات فقدت منهم شذى "كنت اجلس في شقتي يوم الحادثة، سمعنا صوتا قويا جدا.. اعتقدت ان القصف اصاب بيت جيراننا".
    وتتابع بحسرة "فجأة سمعت صوت ابنة عمي تصرخ: جميلة مقطعة جميلة مقطعة.. هرعت للاعلى فكانت جميلة ومحمد هم اول من رايت واطرافهم السفلية ممزقة تماما.. كان الدم يملأ المكان واشلاء شذى واسراء ملقاة على الارض". وتضيف وهي تبكي "هذه الحادثة ضاعفت عمري".
    لكن الأم (37 عاما) تستدرك "جميلة تصبرني دائما على ما حدث وترفع من معنوياتي, فهي تعتمد على نفسها تماما حتى لا تشعرنا بانها عاجزة".
    وتؤكد "لقد باتت جميلة اكثر شجاعة و قوة وطموحا منذ الحادث. اصبحت اكثر اصرارا على تحقيق حلمها في ان تصبح صحافية مشهورة".
    ومع تفاؤلها لا تحمل جميلة، ابنة المدرس في مدرسة تابعة لوكالة الانروا، اي اوهام عن العالم، كما انها لم تنس ما سببه الاسرائيليون من قتل ودمار في غزة. وتقول لدى سؤالها عن اطفال غزة "لا يوجد اطفال في غزة، الجميع يشعر انهم مهددون بالموت في اي لحظة، لكن مع ذلك علينا ان نكون متفائلين".


    جميلة تخطو على عكازين باتجاه حلمها في غزة
    12/22/2009 4:06:47 PM


  2. #2

    الصورة الرمزية A7MED_PHARMA

    رقم العضوية : 16690

    تاريخ التسجيل : 19Aug2008

    المشاركات : 9,439

    النوع : ذكر

    الاقامة : الـــــ زقا زيـــــــ ق

    السيارة: Classic BMW-79

    السيارة[2]: Nubira-auto

    دراجة بخارية: CBR600F4I-2006

    الحالة : A7MED_PHARMA غير متواجد حالياً

    افتراضي -

    شكرا ع الموضوع ...
    الواحد أحيانا همومه الصغيره بتاخده من همومه الكبيره
    بس بنفتكرها دايما
    لنا الله
    ولهم الله

    [rmade]http://im58.gulfup.com/qswdwL.jpg[/rmade]


  3. #3

    الصورة الرمزية amrico

    رقم العضوية : 3484

    تاريخ التسجيل : 29Nov2007

    المشاركات : 2,120

    النوع : ذكر

    الاقامة : مدينة بلا لانسر (بومة) في الشوارع

    السيارة: Daihatsu Sirion 1.3L GLX 2009

    السيارة[2]: BMW 525i 2007

    دراجة بخارية: أحبوش

    الحالة : amrico غير متواجد حالياً

    افتراضي -

    hasad">

    لا حول ولا قوة إلا بالله
    دولة الظلم ساعة، ودولة الحق إلى قيام الساعة.

    [aldl]http://nileup.com/up/uploads/nilemotors_13899410841.jpg[/aldl]



 

المواضيع المتشابهه

  1. قصة جميلة
    بواسطة mrwho1982 في المنتدى المنتــــــدى الاجتمــاعى
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 19-07-2010, 11:50 AM
  2. صور جميلة
    بواسطة nabilhussein في المنتدى المنتــــــدى الاجتمــاعى
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-04-2010, 10:52 PM
  3. قصص جميلة وحكيمة...
    بواسطة Eng. Rafy Samy في المنتدى المنتــــــدى الاجتمــاعى
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 16-11-2009, 01:22 PM
  4. الياريس جميلة واللانسر بردو جميلة انا تعبت ومش عارف اقرر ياريت تساعدوني
    بواسطة ye7ia2007 في المنتدى قســـــــــم المقارنــــات
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 15-11-2009, 12:54 PM
  5. نكت جميلة
    بواسطة fady.bekatcho في المنتدى المنتــــــدى الاجتمــاعى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 27-02-2008, 04:14 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

00, 06, 09, 11, 113, 12, 126, 13, 130, 1303, 14, 140, 1400, 148, 20, 200, 2009, 22, 26, 27, 30, 31, 37, 40, 400, 47, 48, 50, 504, 61, 76, 89, 95, 950, 99, لأ, ملأ, ممتاز, ممتازة, لمحمد, للعلاج, للعالم, لله, لمن, لمكان, ab, ما, لامر, ماذ, ماذا, لاسر, لاسرائيل, لاعلى, لان, لاول, أذهب, أب, لباب, متجه, مترا, متع, متعب, af, لى, محمد, لجميلة, لجميع, محمود, لحادث, لحادثة, محاولة, لجديد, مدينة, مدرسة, مدرسته, ليس, لحظة, ليه, ليها, مين, ليوم, ليون, لحقيقة, مر, أراه, مرتفع, مرتفعة, ans, مركز, مش, لسا, لشاب, مساندة, مستشفى, مشهور, مسؤول, لسطح, ara, arab, arabic, art, مع, لعلاج, معا, لعالم, لعب, معه, معها, معنا, aw, awy, أفضل, له, لها, مهدد, مهددون, من, مواصلة, منذ, منزله, لنفس, لنفسي, منه, منهم, لطبيب, لطريق, مقابل, مقابلة, مقتل, لقد, مقطعة, لك, مكان, لكن, ام, الل, الأم, المدرس, المدرسة, اللحظة, المستشفى, الموت, المكان, اما, الام, الامر, الاخ, الاحباط, الار, الارض, الاس, الاسرائيلي, الاسرائيلية, الاول, الاطراف, الت, امتا, الثاني, التي, التفكير, امته, البك, البكاء, الي, الجميع, الخمس, الخمسين, الحال, الحادث, الحادثة, الحديث, الجديد, الجزيرة, اليه, اليها, اليوم, الحق, الحقيقة, امر, الرابع, الرحلة, الريا, الرياض, الركبة, الشاب, الساعة, الساقين, السير, السع, السعودي, السعودية, السفلية, الشفاء, الع, العالم, العب, العك, العكس, الفتاة, الفضائية, النجا, النجاة, النفس, النفسية, الطب, الطبي, الطبيب, الطبيبة, الطريق, الطرف, الق, القل, القليل, القدم, اذا, اذكر, اة, ابل, اتا, اثار, ابة, اتجاه, center, ابه, ابن, ابنة, ابني, اية, احباط, اخصائي, اخوات, ايضا, ار, اربع, اربعة, ارسلت, ارو, ارض, ارقام, اس, اسم, اصاب, استمر, اصبح, اصبحت, استخدام, استطيع, اسر, اسراء, اسرائيل, اسرائيلية, اسف, اعل, اعتقد, اف, افتح, افعل, افهم, افقد, افك, افكر, اه, اهل, او, اول, ائمة, انا, انت, انظار, انف, انفاسها, انه, انهم, انها, انقطع, اطراف, اقل, اقرب, اقوى, اكثر, اكو, اكون, ذلك, de, dec, di, du, ذهب, ذكر, تم, تماما, ثلاث, ثلاثة, تلتقط, تمر, بأفضل, تلك, تمكن, با, بال, بالا, باب, باتجاه, تابع, تابعة, باش, بان, ثاني, بانه, باق, باقي, تذكر, بث, تتم, تتابع, تبتسم, بتر, بترو, تبع, تبعد, تبكي, تحمل, بدا, تجاه, بيت, تحتاج, بيبة, تدرك, بيع, بيومي, بيومين, بحق, تحقيق, بر, ترجع, ترجعه, enter, ترفع, برن, بس, تسا, تست, تستأنف, تصبح, تشهد, تصور, بشكل, er, تعتمد, بعد, بعده, بعدها, تغرق, تفاؤل, تفعل, تفضح, تفقد, تفك, تفكير, به, بهم, بها, بن, بنا, بناء, تنقل, توقف, توقفت, تؤكد, تضيف, تط, بقا, تقبل, بقيت, تقر, تك, تكون, fo, font, hot, حل, حلم, يملأ, يلا, خلاله, جلب, جميل, جميلة, جميع, خمس, خمسة, خمسين, يا, دام, حالتي, حالتين, جابت, حادث, حادثة, دار, داف, حافي, حاول, دائما, ياض, حب, جتا, جبت, حتى, خبر, دى, جدا, حيث, جديد, جير, ديسمبر, حينما, جر, يرا, جرائم, حرب, يرفض, درك, حظ, دعوة, iv, يف, ده, يهم, جهة, يوما, يوميا, يومين, حوالي, يناير, يوجد, دون, خط, حق, دقيق, حقيقة, حقن, حقنا, حك, حكاية, li, link, mas, masr, masrawy, mb, mg, ms, رمز, رابع, راس, رائ, رب, رتم, ربا, net, ربع, news, رتني, رحل, رحلة, رجع, رجعه, رغم, رغب, رف, رفع, رفعت, رفض, ره, رن, رنا, رق, ركب, ركبت, ركبوا, شل, سمع, سمعت, سمعته, سمعتها, صا, صاروخ, ساعة, سافر, ساق, od, صب, صباح, سبب, سببه, ستر, ستشهد, ستطيع, شجاع, صحافي, سير, زيها, زين, سر, سرائيل, سرير, شرق, ot, سعود, سعودي, سعودية, صف, شفاء, شفت, سفر, سها, شهدت, شهر, شهور, شئ, سؤال, صوت, صور, سطح, زق, شقتي, شكل, photo, pm, pro, ra, rs, si, size, sr, te, tt, غم, عمل, عملية, علا, علاج, على, عليه, عليهم, علينا, عمر, عمرا, عمري, uc, عام, عالم, عاما, عاهل, عة, عد, عدة, عدد, غير, عده, غر, غرق, غزة, عصير, عشر, عشرة, ur, عه, عها, عن, عنا, عناء, عند, عندما, عقب, عكس, فلسطين, فلسطينية, فا, فال, فان, فانا, فتاة, فتح, في, فجأة, فية, فيه, فيها, فين, فر, فعل, فوق, فض, فضل, فضائية, فضه, فقت, فقد, فقدت, فقط, فك, فكر, هل, ها, هام, هات, هائل, هذ, هذه, هة, هي, هجوم, هو, ول, ولم, ومحمود, ولية, ومين, ومسؤول, نا, وال, والا, والحمد, والدته, وات, وان, نائمة, واط, نة, وبا, وتر, وترفع, وتوقف, وتقول, ويا, نجاة, ور, ورة, وركبت, وش, نظا, وفي, وفين, نفس, نفسي, نفسية, نفسه, نفسها, نفق, نفقته, نه, وهم, وها, وهام, نهار, وهي, ون, نقل, وقت, وقف, نقط, نك, وكل, وكان, وكانت, ضا, ضاع, ضاعف, ضيف, طموح, طب, طبيب, طبيبة, طبيعي, طبق, طبقا, طي, طريق, طريقه, طريقها, طرف, طفا, طن, طويل, طويلا, قل, قليل, قابل, قابلة, قابلته, قابلتها, قبل, قي, قدت, قرب, قري, قريب, قريبا, قرر, قررت, قص, قصف, قف, قها, قول, قنا, قناة, قوة, قوي, قط, قطاع, قطع, قطعة, كل, كما, كا, كان, كانت, كانون, كت, كتب, كتبت, كبير, كبيرة, كي, كير, كن, كنت

عرض سحابة الكلمة الدلالية

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2